ممدوح العبادي: خوفي على الأردن.. يكبر

مدار الساعة - قال نائب رئيس الوزراء الاسبق والمخضرم الدكتور ممدوح العبادي ان ما يجري في الاردن في الفترة الاخيرة هو نتيجة تراكمات.

واضاف لبرنامج طاولة الكبار - هاند الذي يقدمه الزميل سامر خضر ورصدته مدار الساعة ان الاحداث الاخيرة هي نقطة الماء التي طفت من الكأس بعد ان امتلأ، عبر سنوات طويلة.

ونوه انه كلما يمر الوقت يكبر خوفه على الاردن، مشيرا الى سؤال بات مكرراً على الالسن: الى اين تمضي العربة؟

واوضح ان هذا السؤال الكبير يظهر عدم يقين لدى الناس بالمستقبل.

لكن هل صناع القرار يملكون اجابة هذا السؤال؟ يجيب العبادي: غالبا لا، منوها بان طبقة صناع القرار طبقتان، الاولى تظن انها تحسن صنعا، والطبقة الثانية منافقة وما عندها مشكلة بالكذب.

وردا على سؤال، وفق ما تابعت مدار الساعة، يقول: من يدير البلد الدوار الثامن ام الرابع ام من خلف اسوار الديوان الملكي؟ فأجاب: من الثامن والديوان.

كما طرح على العبادي سؤال حول مدى اهتمام الثامن والديوان بالبيانات الصادرة من مراكز وازنة والتي تقول إن الشعب بدأ يفقد ثقته وعلى حافة الانفجار؟ فاجاب: لا يستمعون لان لدى الثامن من يقدم الخلاصات الدقيقة، التي لا يستطيعون فيها الا رسم الصورة الدقيقة للاوضاع.





جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية