طرد 5 ببغاوات من حديقة بريطانية بسبب شتائمها النابية للزوار

مدار الساعة - قررت حديقة لينكولنشاير البريطانية طرد خمس ببغاوات من الحديقة، بعد أن استمرت لأيام في توجيه الشتائم والألفاظ النابية للزوار والموظفين بشكل جماعي.

وقال ستيف نيكولز الرئيس التنفيذي للحديقة، بحسب وسائل إعلام عديدة، إن هذه الببغاوات الأفريقية الرمادية، مسماة إريك، وجيد، وإلسي، وتايسون، وبيلي، جرى التبرع بها للحديقة من خمسة مالكين مختلفين في الأسبوع نفسه.

وأوضح أن الأمور سارت في البداية على ما يرام، ولم يكن يقلقنا بشأن هذه الببغاوات الأفريقية، سوى تعاملها المحتمل مع الأطفال.

وقال نيكولز أن الكثير من الزوار أخذوا الأمر بموضع السخرية والضحك وكانوا يلتقطون مقاطع الفيديو لها مما شجعها على الاستمرار على إطلاق الألفاظ النابية ، ولكننا اضطرينا لنقلها عن أعين الجمهور بسبب القلق على سلوك الأصغر سنا وخصوصا الأطفال فقام الموظفون بإبعادهم عن بعضهم وإدخالهم لمنطقة مغلقة على أن يتم تقويم سلوكهم وعرض الطيور الأكثر ملائمة للأسرة والأطفال .

وأكد مدير الحديقة، أن "التقاط الببغاء للشتائم والألفاظ الخادشة، ليس بالأمر غير المعتاد، فهو شيء يحدث على الأرجح ثلاث أو أربع مرات في السنة".

لكن فترة جائحة الكورونا جعلت كثيرين يتبرعون بما لديهم من الطيور إلى حدائق الحياة البرية، التي تضمن لهم الأكل والرعاية، بحسب ما ترجمه موقع أوان مصر.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية