رونالدو: تعرضت للخيانة

مدار الساعة - علق رونالدو الظاهرة، أسطورة الكرة البرازيلية، على مسألة انتقاله إلى ميلان، رغم أنه تألق بشكل بارز مع الإنتر أولًا.

ومثّل رونالدو الإنتر في الفترة بين 1997 و2002، قبل أن ينتقل إلى ريال مدريد، ومن ثم لعب مدة قصيرة في ميلان بين 2007 و2008، وعانى خلالها من عدة إصابات.

وقال رونالدو، في تصريحات أبرزها موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي: "خيانة الإنتر والانتقال إلى ميلان؟ يبدو من المناسب أن أقول ذلك في وقت لاحق، حيث إن الحقيقة أنني رغبت فقط في العودة إلى الإنتر وفعلت كل شيء لتحقيق ذلك".

وأضاف: "انتظرت أطول فترة ممكنة لمنح الإنتر الوقت كي يقول نعم أو لا على عودتي، وعندما لم يأت الرد سواء بنعم أو لا، فهذا يعني أن الإجابة لا".

وتابع: "أما في ميلان فإن الإجابة هي نعم، وفي تلك اللحظة شعرت بالخيانة قليلًا لرفضي في الإنتر أكثر من كوني خائنًا".

وواصل: "كان خيار الانتقال إلى ميلان لا يحظى بشعبية، لكنني لم أكن خائفًا من اتخاذه أبدًا، واليوم ليس منطقيًا أن أسأل نفسي إذا كنت سأفعل هذا الأمر مرة أخرى".

وأكمل: "إذا فعلت ذلك، فلأنني في ذلك الوقت شعرت أنه الأمر الصحيح. سواء كان ذلك صوابًا أو خطأ".

وأتم: "لقد اتخذت القرار الذي جاء في رأسي وكان لدي سبب. لقد أحبني برلسكوني وجالياني (رئيس ميلان ونائبه) والعلاقة معهما هي ذكرى تجعلني أبتسم اليوم. لقد انقطعت العلاقة بيننا، لكن الاحترام استمر".




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية