مشروع لبناء مقر خاص بمبادرة ’مسار الخير للتنمية المستدامة‘ في منطقة الغويبة (صور)


15/09/2020 21:44

مدار الساعة ـ على خطى سيد البلاد يسير مسار الخير بعزيمة النشامى الواثقة والمؤمنة بأن العمل له ثمرة يانعة.

تتجسد في كل مرة هذه الثمرة بصورة مشروع جديد نتوفق به لصالح اسرة او على مستوى مجتمع في قرية او محافظة او مخيم، للمساهمة بتنمية معيشة أسر اعيتها الظروف الصعبة وقلة الحيلة وشح الموارد..

وهذه المرة كانت الثمرة لصالح منطقة الغويبة عند بداية طريق وادي عربة في الاغوار الجنوبية وقبل 150كم عن العقبة، تجسدت بمشروع الوقف الخيري الذي أعلن عنه الدكتور محمد الزبن بأنه (نواة مشروع لبناء مقر خاص بمبادرة مسار الخير للتنمية المستدامة في منطقة الغويبة، حيث يقدم المشروع هدية لأهل المنطقة ويشتمل البناء على ثماني قاعات لتكون عونا لأهل المنطقة في استثمار أوقاتهم في مشاريع إنتاجية يدوية مما يتقنونه أو يتعلمونه)..

وسيطلق على كل قاعة اسم المتبرع بها، علما أن إحدى المحسنات قدمت الأرض هدية لأجل إقامة المشروع الخيري عليها.

وقال الزبن: كلنا أمل بالله تعالى، ان يضاعف الأجر والمثوبة للمحسنات والمحسنين الداعمين لمشاريع الخير، كهذا المشروع الذي نأمل ان يصبح سببا وعونا على تحديات الحياة الكريمة في الغويبة، وأن يكون سنة حسنة في بلدنا المعطاء الكريم).

هذا.. ومما تطمح له مسار الخير إتمام مشروع: "سقيا الماء" لأهالي الغويبة، حيث بدأ بناء المكان المعد لفلترة مياه الشرب النقية مما يخدم منطقة الغويبة.

كما سيشمل المشروع على محال تجارية بأجور رمزية جدا كحافز لأصحاب المهن هناك، كمخبز إنتاجي وصالون سيدات وتصنيع الكحل العربي ودباغة جلود الماعز وتربية وتكاثر طير الديك الرومي، وايضا مشروع مسار الخير لرياضة ركوب الدراجات الهوائية وغير ذلك. فأمنياتنا أن يحقق المشروع الخيري ثماره في تشجيع المهارات والمهن اليدوية من خلال البذل والعطاء، في زمن نحتاج إليه أن نتكاتف يدا واحدة على مسار الخير في بلد العطاء والخير وأن تتحقق طموحاتنا وآمالنا في واحة الأمن والأمان.