اخبار الاردن اقتصاديات وفيات دوليات برلمانيات وظائف للاردنيين رياضة أسرار و مجالس تبليغات قضائية مقالات مختارة مقالات مناسبات مجتمع دين ثقافة اخبار خفيفة جامعات سياحة الأسرة كاريكاتير طقس اليوم رفوف المكتبات

10 حقائق.. ريال مدريد يحافظ على قمة 'الليغا' وبرشلونة يلاحقه

مدار الساعة ـ نشر في 2022/09/19 الساعة 16:03
10 حقائق.. ريال مدريد يحافظ على
مدار الساعة -واصل ريال مدريد هيمنته على قمة الدوري الإسباني لكرة القدم، بفضل انتصاره السادس توالياً والذي جاء في دربي العاصمة على حساب مضيفه أتلتيكو مدريد 2-1، بينما استمر برشلونة في الصراع على القمة بفضل تألق نجمه البولندي روبرت ليفاندوفسكي هداف البطولة.
وفي ما يلي أبرز عشر حقائق وغرائب للجولة السادسة:
1- ريال مدريد يعود للفوز بالدربي:
عاد ريال مدريد ليحقق الفوز بالدربي أمام أتلتيكو مدريد، بعد سقوطه الموسم الماضي في متروبوليتانو عقب ضمان تتويجه بلقب "الليغا". وفاز الريال بـ12 من أصل آخر 13 مواجهة دربي مع غريمه في العاصمة.
ويواصل الريال تحقيق العلامة الكاملة في "الليغا" التي يحمل لقبها، بينما تكبد أتلتيكو هزيمته الثانية هذا الموسم ليتخلف عنه بثماني نقاط.
2- ليفاندوفسكي.. لا يمكن إيقافه
يواصل المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي تألقه على المستوى التهديفي. ولم يحتج مهاجم بايرن السابق إلى وقت للتأقلم على فريقه الجديد برشلونة. ونجح ليفا في مواصلة هز الشباك أمام إلتشي للجولة الخامسة تواليا، ليقود "البرسا" بثنائيته للفوز بثلاثية نظيفة ليواصل الفريق الصراع على الصدارة مع ريال مدريد المتفوق بفارق نقطتين.
ويمتلك ليفا في جعبته ثمانية أهداف في صدارة قائمة هدافي البطولة، متفوفا بهدفين عن بورخا إجليسياس مهاجم ريال بيتيس.
3- سيميوني يسجل رقما خاصا مع أتلتيكو
أصبح الأرجنتيني دييغو سيميوني المدرب الأكثر خوضا لمباريات مع أتلتيكو مدريد في دوري الدرجة الأولى الإسباني، بعدما تجاوز رقم الراحل لويس أراجونيس، بقيادته للمباراة رقم 408.
وحقق سيميوني هذا الإنجاز في مباراة الدربي التي خسرها فريقه أمام ريال مدريد.
وفي تلك المباراة عادل اللاعب كوكي ريسوركسيون رقم أديلاردو رودريجيز بصفته اللاعب الأكثر ارتداء لقميص الروخيبلانكوس بواقع 553 مباراة.
4-بيتيس لا يهزم على ملعبه
يواصل ريال بيتيس أرقامه الرائعة على ملعبه بينيتو فيامارين هذا الموسم، حيث فاز بمبارياته الأربع التي خاضها عليه حتى الآن، مسجلا سبعة أهداف وتلقت شباكه هدفاً وحيداً.
وفاز بيتيس بالأمس على اسبانيول بهدفين لواحد، وقبلها فاز على أوساسونا 1-0 وإلتشي 3-0 وفياريال 1-0.
ويحل بيتيس في المركز الثالث بجدول الليجا برصيد 15 نقطة وبفارق ثلاث نقاط خلف ريال مدريد.
5- خيتافي يضع حدا لتعثره خارج الديار
نجح خيتافي في الفوز أخيرا خارج ملعبه بالفوز على أوساسونا بهدفين نظيفين الأحد في ملعب السادار.
ووضع خيتافي بهذا الشكل حدا لصيامه عن الانتصارات خارج قواعده، حيث تعود المرة الأخيرة التي حقق فيها ذلك إلى 20 أبريل (نيسان) الماضي على حساب سيلتا فيغو.
ويمتلك خيتافي سبع نقاط بانتصاره الثاني تواليا ليرتقي للمركز الرابع عشر، مقابل 12 نقطة لأوساسونا الذي تراجع للمركز الخامس.
6- إشبيلية يحقق أسوأ معدل نقاط منذ سبع سنوات
رغم تعادله الجيد أمام فياريال بهدف لمثله، لكن إشبيلية يواصل الابتعاد عن مراكز القمة التي اعتاد عليها في المواسم الماضية، بحصده لخمس نقاط فقط في أول سبع جولات.
ولم يحقق إشبيلية هذا المعدل الضعيف من النقاط في مستهل مشواره بالليجا منذ سبع سنوات، حينما كان بقيادة المدرب أوناي إيمري، الذي أنهى وقتها الموسم ليقود الفريق إلى اللعب في أوروبا لكن مع بداية معقدة.
ويحل إشبيلية الآن في المركز الخامس عشر برسصيد خمس نقاط من انتصار وتعادلين وثلاث هزائم.
7- إينياكي ونيكو ويليامز يسجلان سويا للمرة الأولى في مباراة واحدة
سجل الثنائي إينياكي ونيكو ويليامز، اللذان سينضمان لمنتخبي غانا وإسبانيا على الترتيب في التوقف الدولي القادم، سويا في مباراة واحدة للمرة الأولى.
وافتتح إينياكي التسجيل لأثلتيك بلباو أمام رايو فاييكانو ووقع نيكو على الهدف الثالث (3-1) الذي حسم المباراة التي انتهت بصعوبة (3-2) لصالح الفريق الباسكي.
ويحل بلباو في المركز الرابع بالجدول برصيد 13 نقطة، وهو آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال الموسم المقبل، بينما يمتلك رايو سبع نقاط.
8- فالنسيا.. إما الفوز أو الهزيمة
لا يمتلك فالنسيا خيارا آخر حتى الآن في الليجا تحت قيادة مدربه الإيطالي جينارو جاتوزو، سوى الفوز أو الهزيمة.
وحقق فالنسيا انتصارا كبيرا على سيلتا فيغو بثلاثية نظيفة في الجولة السادسة، ليحقق انتصاره الثالث، جميعها جائت في ملعبه، مقابل ثلاث هزائم.
9- قادش.. أول هدف وأول انتصار
خطف قادش انتصارا ثمينا في الثواني الأخيرة على حساب مضيفه بلد الوليد بهدف نظيف، وقع عليه ألبارو نيجريدو.
ويعد الهدف هو الاول للفريق في الليجا هذا الموسم وقاده لأول انتصار.
وجنى قادش أول ثلاث نقاط له بعد خمس هزائم متتالية، ليحل في المركز التاسع عشر وقبل الأخير بفارق نقطتين عن إلتشي الأخير.
10- إلتشي وأسوأ انطلاقة له بالليغا هذا القرن
بعد خسارته أمام برشلونة في ملعب سبوتيفاي كامب نو بثلاثية نظيفة، تأكدت أسوأ انطلاقة لإلتشي في تاريخ مشاركاته بالليجا في القرن الحالي.
ويعد إلتشي الفريق الوحيد في الليجا الذي لم يعرف حتى الآن طعم الانتصارات، ويحل في المركز العشرين والأخير برصيد نقطة وحيدة.
وجاء التعادل الوحيد لإلتشي هذا الموسم أمام ألميريا، الصاعد حديثا للأضواء وبعد طول غياب.
مدار الساعة ـ نشر في 2022/09/19 الساعة 16:03

اخر اخبار الاردن