مدارس الجامعة تنظم الملتقى الطلابي شبه الإقليمي الأول حول اهداف التنمية المستدامة 2030 (صور)

 مدار الساعة - تحت رعاية وزير التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور وجيه عويس افتتحت امين سر اللجنة الوطنية الأردنية للتربية والثقافة والعلوم ابتسام أيوب ، الملتقى شبه الإقليمي الأول حول اهداف التنمية المستدامة 2030 ، الذي نظمته مدارس الجامعة الأولى يوم السبت 27-11-2021  بحضور المشرف العام على مجموعة مدارس الجامعة السيدة ناديا الحوراني ، والمنسق الوطني لشبكتي اليونيسكو والالكسو- اللجنة الوطنية الأردنية للتربية والثقافة والعلوم الأستاذ سلطان خليف ، وامين عام المجلس التنفيذي والمؤتمر العام للمنطقة العربية للتربية والثقافة والعلوم الدكتور مراد محمودي ، وبمشاركة طلابية عربية من مصر وقطر وفلسطين وعمان ولبنان بالإضافة لطلبة مدارس اردنية.

وقد ركز الملتقى على مناقشة أربعة اهداف من بين اهداف التنمية المستدامة الـ17 التي تعهدت بها الأمم المتحدة وادرجت تلك الأهداف في خطة التنمية المستدامة 2030 ضمن أربعة محاور هي 1- الصحة الجيدة والرفاه 2- المساواة بين الجنسين 3- الإنتاج والاستهلاك المسؤولان 4- العمل المناخي. 
ورحب عريف الحفل الأستاذ محمود أبو سنينه بالحضور محليا في مبنى مدارس الجامعة الأولى، وعربيا عبر تقنية الفيديو من طلبة مدارس عربية مؤكدا على ريادة مدارس الجامعة في تنظيم هذا الملتقى النوعي بدعم مباشر من رئيس هيئة المديرين الدكتور ماهر الحوراني.
من جهتها القت مندوبة راعي الملتقى ابتسام أيوب كلمة بهذه المناسبة نقلت شكر وتقدير وزير التربية والتعليم والتعليم العالي لمدارس الجامعة على تنظيمها هذا الملتقى والذي يعكس التزاما نحو قضايا التنمية المستدامة واشراك الطلبة في نقاشات حول اهداف التنمية المستدامة ، ويؤكد على اهتمام الأردن في تفعيل دور الشباب في تحقيق تلك الأهداف ويؤشر على الدور الذي تبذله شبكة المدارس المنتسبة لليونسكو والالكسو في سبيل رفع الوعي بأهمية التنمية المستدامة والمواطنة العالمية وجعلها ممارسات حياتية يومية تسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي. 
مديرة مدارس الجامعة الأولى لميس الحوراني  اكدت ان الدعم الذي نتلقاه من رئيس هيئة المديرين الدكتور ماهر الحوراني كان له دور بارز في تمكيننا من تنظيم هذا الملتقى ليترجم حرصه على اسهام مدارس الجامعة وطلبتها في ان يكونوا جزءا من عملية التحفيز للتوعية بأهمية تحقيق اهداف التنمية المستدامة وإيجاد ثقافة مجتمعية تنطلق من المدرسة للتوعية بأهداف التنمية المستدامة الـ 17 لما لها من انعكاسات على حياتنا ومستقبل اجيالنا حول العالم.
وأكدت منسقة نادي اليونسكو في مدارس الجامعة الأولى سعاد غزال ان تنظيم مدارس الجامعة لهذا الملتقى يأتي في إطار سعي المملكة الأردنية الهاشمية لتنفيذ وتحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة بحلول عام 2030 وإيمانا من مدارس الجامعة الأولى ،ومن خلال ناديها المنتسب لهذه المنظمات في المساهمة في تحقيق تلك الأهداف ، ضمن جهود شبكتي المدارس المنتسبة لليونسكو و الألكسو على المستوى الوطني والعالمي ولأهمية مشاركة فئة الشباب في تلك الجهود لدورهم المؤثر في المجتمع والمدرسة جاءت فكرة عقد الملتقى شبه الإقليمي الأول حول أهداف التنمية المستدامة (SDGs)، والمعروفة رسميًا باسم "تحويل عالمنا" التي تتضمن 17 هدفًا تنمويا.
من جهته قال امين عام المجلس التنفيذي والمؤتمر العام للمنطقة العربية للتربية والثقافة والعلوم الدكتور مراد محمودي ان تنظيم هذا الملتقى من قبل مدارس الجامعة الأولى تعتبر مبادرة نوعية من احدى المدارس المنتسبة لشبكة اليونسكو والالكسو ، وتترجم مدى حرص مدارس الجامعة على تحقيق الاستفادة القصوى لطلبتها من خلال اثراء النقاشات حول اهداف التنمية المستدامة وتحويلها الى ثقافة مجتمعية تتبناها المجتمعات الطلابية. 
وتم تقسيم الطلبة المشاركين في الملتقى الى أربعة مجموعات بحيث اخذت كل مجموعة احد الأهداف وناقشت خلال جلسة وجاهية وعبر تقنية الفيديو مع الطلبة المشاركين من الدول العربية وتوصلت كل مجموعة الى توصيات حول الالية المناسبة للوصول الى تطبيق عملي لاهداف التنمية المستدامة الأربعة. 
وفي نهاية الملتقى قامت المشرف العام على مدارس الجامعة السيدة ناديا الحوراني بتكريم مندوبة راعي الحفل والمشاركين ورعاة الملتقى بدروع وشهادات تقدير. 
وقد رعى الملتقى الطلابي الأول حول اهداف التنمية المستدامة كلا من البنك الأردني الكويتي وشركة سنيورة وشركة عرموش للاستثمارات السياحية "ماكدونالدز" .














جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية