استقالة أكثر من 100 قيادي بحزب النهضة التونسي وسط انقسامات عميقة

مدار الساعة - أعلن أكثر من 100 قيادي وعضو بارز في حزب النهضة التونسي، من بينهم نواب ووزراء سابقون استقالتهم من الحزب، السبت، احتجاجا على أداء القيادة في أكبر ضربة للحزب الذي يواجه انقسامات غير مسبوقة.

 
وحزب النهضة هو أكبر حزب في البرلمان ويعاني أزمة واضحة منذ إعلان الرئيس قيس سعيد عزل الحكومة وتجميد البرلمان في 25 تموز/ يوليو وسط احتجاجات على أداء قيادة الحزب في الأزمة الحالية.
 
وقال 113 عضوا بارزين في الحزب إنهم "يحملون المسؤولية إلى الخيارات السياسية الخاطئة لقيادة الحركة مما أدى إلى عزلتها وعدم نجاحها في الانخراط في أي جبهة مشتركة لمواجهة قرارات سعيد".
 
ومن بين المستقيلين 8 نواب وعدة وزراء سابقين أبرزهم عبد اللطيف المكي وسمير ديلو ومحمد بن سالم وتوفيق السعيدي.
 
رويترز




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية