الحديد يؤكد المهمة ويحدد مدتها.. هل عجلت تصريحات (محمد عقيل) انهاء خدماته مع الفيصلي.. ماذا قال بعد الهزيمة

 مدار الساعة - رصد - صرح المدرب الاردني محمود الحديد، الاثنين، إنه "اتفق مع إدارة نادي الفيصلي لقيادة فريق كرة القدم حتى نهاية الموسم"
 
وكان المدرب المدرب الأردني محمود الحديد، قد رحيله عن فريق الوحدة السعودي لكرة القدم في آذار الماضي لسوء النتائج مع الفريق وخسارته في آخر 6 مباريات متتالية في الدوري السعودي.
 
وكان رئيس الهيئة المؤقتة لنادي الفيصلي الدكتور سالم ابو قاعود قد صرح للموقع الرسمي للنادي بانه وبناءً على توصية الهيئة الاستشارية الرياضية قررت الهيئة الادارية حل الجهاز الفني والاداري للفريق الاول اعتباراً من هذا اليوم كما وتقرر انهاء عقود اللاعبين المحترفين التالية أسماؤهم :-
 
١.اللاعب هشام السيفي 
٢.اللاعب عبدالله سعودي 
كما قررت الهيئة الادارية بناءً على توصية الهيئة الاستشارية الرياضية تكليف السادة التالية أسماؤهم لقيادة الفريق الاول للمرحلة القادمة:- 
١.الكابتن محمود الحديد /مديراً فنياً
٢.الكابتن عمار زريقي /مدرباً عاماً 
٣.الكابتن قيس معمر /مدرباً للياقة البدنية 
٤.الكابتن احمد ابو ناصوح /مدرباً لحراس المرمى 
٥.السيد ماهر طعمة / مديراً ادارياً للفريق الاول
 
المدير الفني السوري لنادي الفيصلي محمد عقيل صرح أمس الاحد بعد الهزيمة أمام شباب الاردن ان إلى الوضع الإداري والمالي السيء للفريق سبب الهزيمة. 
 
وأضاف في حديث للتلفزيون الأردني، بعد انتهاء المباراة، “نتحمل المسؤولية لكن لا أحد يعرف الظروف التي نعيشها”.
 
وبين عقيل أن التراكمات في الفريق هي ما أدت إلى ذلك، وليس سببها اللجنة المؤقتة الحالية.
 
ووصف المدير الفني البيئة بالصعبة جدا، حيث إن اللاعبين لم يتسلموا مستحقاتهم المالية منذ 7 شهور وكذلك للكادر الفني الذي لم يتسلم المستحقات منذ 4 أشهر.
 
وتابع عقيل أن بعض اللاعبين ليس لديهم رغبة بإجراء التمارين، وآخرين يطلبون عدم المشاركة في المباريات نتيجة أوضاعهم الصحية أو مشاكلهم العائلية والشخصية.
 
ولفت إلى أنه “لا يمكن ضبط اللاعبين دون دفع مستحقاتهم، والوضع أصبح صعبا حيث إن البيئة غير مناسبة” مؤكداً أن ذلك ليس مبررا للخسارة.
 
وختم حديثه، ” إذا ما تكاتف الجميع حول الفيصلي فليعيننا الله على ما هو قادم” ومحذرا في ذات الوقت إذا استمر الحال على ما هو فقد يخسر الفيصلي أمام ناد من الدرجة الثانية.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية