كلما عطس انكسرت عظامه

 مدار الساعة - يعاني طفل بريطاني من حالة مرضية نادرة تجعله معرضاً لكسر ضلوعه وعظامه في كل مرة يعطس.

وشخص الأطباء إصابة لينكولن جاش بمرض نادر يسمى تكوّن العظم الناقص، مما يعني أن عظامه هشة للغاية بحيث يمكن كسرها بسهولة من خلال الأنشطة اليومية. وحتى الآن، أصيب الطفل البالغ من العمر 6 سنوات بكسر في جمجمته وذراعه وجزء من عموده الفقري، بمجرد السقوط أو الزحف على الأرض.
وفي يوم الجمعة، كشفت والدة لينكولن أماندا أن الكرسي المتحرك الذي يستخدمه في كل مكان باستثناء منزله في ساوثكوت، ريدينغ، بيركس، أصبح صغيرًا جدًا بالنسبة له، وتكافح الأسرة من أجل جمع مبلغ 3000 جنيه إسترليني (3750 دولار) لشراء كرسي متحرك جديد متخصص خفيف الوزن.
 
وقالت أماندا، التي تعاني من نفس الحالة "كأم، كان الأمر صعبًا، وكان الأمر أصعب مما كنت أعتقد، وخاصة رؤيته يمر بالألم وهو يعرف ما هو هذا الألم. لقد كسرت عظامي من العطاس من قبل وكذلك تعرض لينكولن لكسور في ضلوعه".
ويعني المرض الوراثي أن الكولاجين في عظام المريض مفقود أو منخفض أو ذو جودة منخفضة، مما يجعلها هشة، ويحتاج المرضى عادة إلى عمليات جراحية كبرى متكررة لإدخال قضبان معدنية في عظامهم لدعمها.
وتم تزويد لينكولن بجهاز يعرف باسم "المنفذ القسطرة"، والذي يوضع تحت جلد صدره ويساعد في علاجه. وجمعت أسرته حتى الآن مبلغ 750 جنيه إسترليني (940 دولار) لشراء الكرسي المتحرك، وتقيم الأسرة حفلة بالقرب من منزلها في 18 سبتمبر (أيلول) لجمع المزيد من الأموال، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.
 




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية