وزير النقل: إعفاءات مقبلة من بعض الرسوم الخاصة بهيئة النقل البري

مدار الساعة - قال وزير النقل وجيه العزايزة،الأربعاء، إن هنالك إعفاءات مقبلة من بعض الرسوم تشمل الحافلات والسيارات، وتتعلق برسوم هيئة تنظيم قطاع النقل البري.

 
وأضاف في حديثه لبرنامج "صوت المملكة" أنه يجري بحث تلك الإعفاءات مع وزارة المالية، وخلال شهر سيجري إقرارها وتكون شاملة لتنعكس على المتضررين.
 
نقيب أصحاب الحافلات عبدالرزاق الخمشان طالب وزارة النقل بدعم قطاع النقل عبر إلغاء رسوم هيئة تنظيم قطاع النقل البري للعام الحالي، إضافة إلى تأجيل مخالفات المرور على مركبات النقل.
 
"بالنسبة لنا قطاع النقل يعاني قبل الجائحة وأكبر دليل على هذا الكلام أنه يوجد صندوق لدعم الركاب منذ 2017، والذي نطالب بتفعيله" وفق الخشمان.
 
وتابع الخشمان: "بالنسبة للخطوط الدولية والحافلات السياحية وخطوط الجامعات هذه متوقفة كاملة".
 
وطالب الخشمان بإلغاء دفع بدل الاستثمار السنوي؛ لأن الحافلات تتحمل الخسائر.
 
الوزير العزايزة قال، إنه في سنة 2020 كانت نسبة الإغلاقات أعلى حيث كانت هناك أشهر تعطل بشكل كامل، وبعدها عاد العمل بشكل جزئي.
 
"الحزمة التي كانت في 2020، وهي 7 ملايين كانت مبررة ومنطقية؛ لأن حجم الضرر كان أكبر، في فترة بدء فتح القطاعات كان هناك 50% عمل و 75% للعمل فجزء من القطاعات بدأت بالعمل؛ بالتالي لا يجوز تعميم ما كان في سنة الـ 2020 على ما يحدث في سنة 2021" وفق العزايزة.
 
كما طالب متحدث باسم السفريات الخارجية محمود الحاج كامل بالسماح للمركبات الأردنية بالعمل كما كانت قبل جائحة كورونا مع دول الخليج العربي وسوريا، وهذا يتطلب فتح الحدود بشكل كامل مع دول الجوار.
 
وطالب الحاج كامل بإعفاء مركباتهم من الرسوم الخاصة بهيئة تنظيم قطاع النقل البري، ومخاطبة الجانب السعودي والسوري لإستئناف العمل بالشكل الذي كان قبل الجائحة.
 
"المقيم في السعودية يأتي بسيارته للأردن وسيارة الأجرة السعودية يسمح لها بالدخول لكن المنع فقط على سيارة السفريات الخارجية الأردنية، وكذلك الأمر على معبر جابر مع سوريا" وفق الحاج كامل.
 
وتابع الحاج كامل: "بالنسبة للتأشيرة حتى الآن لم نحصل على التأشيرة من السعودية (...) موضوع العمر التشغيلي للسيارات  مجحف جدا جدا بحق السائقين، لا أستطيع أن أشطب سيارتي كل 5 سنوات".
 
وزير النقل قال، إن قرار السماح للمركبات التي يزيد عمرها عن 5 سنوات بالدخول إلى السعودية ليس قرارا أردنيا، وإنما يتعلق بالسعودية ونأمل السماح بدخول تلك المركبات التي يزيد عمرها عن 5 سنوات للسعودية.
 
وفيما يتعلق بعودة حركة النقل مع سوريا قال العزايزة، إن هنالك حديثا مع سوريا حول معبر جابر، وعودة الشحن والترانزيت وفتح المعبر، والمباحثات الآن جارية بهذا الخصوص.
 
وبخصوص الضريبة على أرباح الحافلات قال العزايزة، إنه سيتم التنسيق فيه مع دائرة الضريبة، كما سندرس مع هيئة النقل البري موضوع رسوم بدل الاستثمار.
 
"هناك تبعثر موجود بقطاع النقل ، لذلك عندما اجتمعت اللجنة التوجيهية لقطاع النقل كان الهدف منها معالجة كل التشوهات الموجودة بقطاع النقل ، وجزء من هذه التشوهات أننا تعاملنا مع قطاع النقل كأجزاء ولم نتعامل معه كقطاع خدمي بالمطلق والنظر له بنظرة شمولية." وفق العزايزة
 
وتابع: "هناك حوالي 22 ألف شاحنة في الأردن لكن الذي يعمل حاليا حوالي 8-9 آلاف، لكن أيضا هناك جزء من ال 22 ألف أيضا غير جاهز للعمل حاليا بسبب العمر التشغيلي الطويل وهذا جزء من المعالجة التي نتحدث عنها".




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية