مدرب بولندا: عقلية اللاعبين كانت مفتاح التعادل مع إسبانيا

 {مدار الساعة - أكد مدرب بولندا، باولو سوزا، أن فريقه أظهر أخيراً السلوك والعقلية المناسبين، بعد أن فرض التعادل 1-1 على إسبانيا في المجموعة الخامسة ببطولة أوروبا 2020، ليحافظ على آماله في التأهل لأدوار خروج المهزوم.

يلتقي المنتخب البولندي الذي يحتاج إلى نقطة واحدة على الأقل، لكي يكون له فرصة في التأهل إلى دور الـ16 مع السويد، في مباراتهما الأخيرة الحاسمة في دور المجموعات.
وأبلغ سوزا الصحافيين: "أظهر لي اللاعبون اليوم ما أرغب في رؤيته، الطموح والشجاعة والسلوك السليم والعقلية والثقة في أنفسهم".
وتعادلت بولندا مع إسبانيا للمرة الثانية فقط، بعد أن حققت فوزاً واحداً في آخر 11 مباراة.
وأضاف: "قمنا بتصحيح الأخطاء في الشوط الثاني المتعلقة بسلوك وشراسة لاعبينا، فريقي نجح في الضغط من بداية الملعب، وأن يصبح أسرع حركة في الهجمات المرتدة بالشوط الثاني".
وتابع: "إذا استطعنا اللعب ضد أحد أفضل الفرق في العالم مثل إسبانيا، بالطريقة التي لعبنا بها اليوم، فيمكننا اللعب بهذه الطريقة في كل مباراة. ثم يمكننا الفوز أو يمكن أن نخسر، لكن الأمر أسهل كثيراً بهذه الطريقة، يمكننا الاقتراب أكثر من الفوز بالمباريات".
كما أشاد سوزا بمهاجم بايرن ميونيخ (32 عاما) ليفاندوفسكي على أدائه وقدراته القيادية.
وتابع: "رؤية قائد مثل روبرت يفوز بجميع الكرات المشتركة، ويتفاعل مع زملائه في الفريق يوضح العقلية الصحيحة، ويمكن أن يقودنا إلى مرحلة خروج المغلوب.
واختتم: "ليفاندوفسكي  يجتهد دائماً في التدريبات، لكنه يدرك أن في فريقنا لا يمتلك نفس اللاعبين كما هو الحال في بايرن ميونخ".
وسجل ليفاندوفسكي ثلاثة أهداف فقط مع بولندا في البطولات الكبرى، ويشمل ذلك هدفه في شباك إسبانيا في مباراة السبت، وازداد الضغط عليه لتقديم أداء قوي خلال البطولة، لكن سوزا لا يخشى أن يتاثر هداف أوروبا في 2021 بذلك.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية