هذه أكثر الحالات الاسعافية في شهر رمضان عند الأردنيين.. والغيبوبة تتصدر

مدار الساعة - قال مدير الدفاع المدني العميد أنور الطراونة إن الدمج الامني ساهم في تحسين الخدمات المقدمة، ووفر النفقات، ودمج المديريات المكررة،وتم الحفاظ على هوية الجهاز والخدمات التي يتم تقديمها.

وأضاف في تصريحات لبرنامج صالون حياة الذي يقدمه الزميل محمد سلامة الأربعاء، أن الدفاع المدني يقدم خدماته بواسطة 209 مواقع.

وبين أن تواجد الدفاع المدني في أي بلد يعني توفر الخدمات الأساسية، وهناك تفرد في الاردن بتقديم الدفاع المدني لخدمات الاسعاف والانقاذ والاطفاء على عكس دول تختلف بها مرجعية كل خدمة عن الاخرى.

ولفت إلى أن الدفاع المدني يستجيب لأي طلب، والأردن بلد مؤسسات وكل مؤسسة تكمل الأخرى، وكان دور الجهاز في قضية مستشفى السلط يدل على دور الجهاز الانساني.

ولفت إلى أن هناك تأهيل للمسعفين في الدفاع المدني بواسطة كلية الاسعاف التابعة له، وخلال فترة كورونا كان هناك ضغط كبير على الجهاز وتضاعفت عدد حالات الاسعاف حيث بلغت في العام 2019 نحو 292 الفا و566 حالة اسعاف، فيما بلغت بالعام 2020 نحو 838 ألفا و834 حالة، وكان معدل الحالات الاسعافية حالة كل 34 ثانية.

وأشار إلى أن زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني للدفاع المدني واتصال سمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله ساهم في تعزيز معنوياتهم.

ولفت إلى أن لا اصابات كورونا بين مرتبات الدفاع المدني خلال العمل، والاصابات التي حدثت بينهم كانت خلال وجودهم بالمجتمع.

وشدد على أن آليات الدفاع المدني ممتازة وجاهزة، ويتم تطوير المعدات بصورة مستمرة.

وأكد أن الدفاع المدني يستعد لكافة الاحتمالات خلال فصل الشتاء من خلال خطة خاصة بالدفاع المدني اضافة لخطة المركز الوطني للأمن وادارة الأزمات، وهناك آليات مجنزرة للاطفاء والاسعاف والانقاذ اضافة لسبعة قوارب، ونحو ألفي غطاس موزعين على مختلف مناطق المملكة، موضحا أن ما ميز الشتاء الحالي وجود الدرك كرديف للدفاع المدني.

ولفت إلى أن مراكز الدفاع المدني المنتشرة في كافة أنحاء المملكة تحقق مدة استجابة تبلغ 8 دقائق ويتم العمل على تحسينه من خلال استغلال بعض مواقع الامن العام والدرك، والخطة الان تغطية الطرق الخارجية.

وبين أن أكثر الحالات الاسعافية في شهر رمضان هي الغيبوبة، والتسمم، اضافة لوجود حرائق نتيجة عدم الاستخدام الجيد لأدوات الطهي.

وشدد على أن 4 حرائق لشجر جاف واعشاب جافة الأربعاء، وهناك خطة مع وزارة البيئة للحد من الحرائق في الغابات.

ولفت لوجود فريق بحث وانقاذ دولي وهو مصنف من الأمم المتحدة.

وأكد أن مرتبات الدفاع المدني تشربت حب الخدمة الانسانية.

ووجه رسالة لمرتبات الدفاع المدني للافتخار بعملهم شاكرا لهم المهام الني يقومون بها، ودعا المواطنين للاستماع والانتباه لتخديرات الدفاع المدني.





جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية