أفضل هواتف يمكنك شراؤها بأقل من 500 دولار

مدار الساعة - تطرح شركات الهواتف الرئيسية مثل أبل وغوغل وسامسونغ إصداراتها الجديدة، بأسعار مرتفعة من وقت لآخر، ولكنها لا تنسى طرح هواتف بأسعار مناسبة للميزانيات المنخفضة.
وفيما يلي أفضل الهواتف التي يمكن شراها بأقل من 500 دولار، حسب موقع ذا فيرج.
APPLE IPHONE SE
الهاتف الذي يحقق التوازن بين لكاميرا، وجودة البناء، والسرعة، وعمر البطارية، والبرامج، وطول العمر هو Apple iPhone SE 2020 ورغم مضي أكثر من عام عليه، إلا أنه لا يزال عائدا ممتازاً. ويوصي الخبراء بالترقية إلى الطراز بسعة تخزين 128 جيجابايت مقابل 449 دولاراً.
ويضم الهاتف شاشة 4.7 بوصات ومعالج A13 Bionic الذي لا يزال واحداً من أسرع المعالجات التي يمكن الحصول عليها. ويتمتع الهاتف ببطارية يمكن أن تدوم يوماً كاملاً، ويدعم ميزة الشحن اللاسلكي. ويضم الهاتف كاميرا واحدة فقط في الخلف وكاميرا سيلفي واحدة في المقدمة، بدقة 12 ميغابكسل و7ميغابكسل على التوالي.
 
SAMSUNG GALAXY A52 5G
على جانب أندرويد، يعد هاتف Galaxy A52 5G خياراً رائعاً، حيث يتضمن ميزات غير شائعة في الهواتف بميزانية محدودة، مثل شاشة معدل التحديث السريع، ومقاومة الماء وتحديثات الأمان الشهرية على الأقل في الوقت الحالي للوصول السريع إلى إصلاح الأخطاء والتحسينات.
شاشة الهاتف مقاس 6.5 بوصات، وهي عبارة عن لوحة OLED ساطعة مع تباين جيد، ومعدل تحديث 120 هرتز يعطي مظهراً أكثر سلاسة للرسوم المتحركة والمحتوى أثناء التمرير عبر القوائم ومواقع التواصل الاجتماعي.
ويعمل الهاتف بشكل عام بشكل جيد مع فئته مع معالج Snapdragon 750G و6 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، وحتى مع الشاشة المتعطشة للطاقة، تمكن بطارية الهاتف باستطاعة 4500 ميلي أمبير في الساعة من استخدام الهاتف يوماً كاملاً على الأقل. كما يدعم الهاتف شبكات 5G وزُود بكاميرا جيدة نسبياً، لكنها تميل نحو المظهر المفرط.
 
GOOGLE PIXEL 4A
رغم أن شاشته صغيرة الحجم، ولا تحتوي على أسرع معالج، ولكنه يملك إصداراً جيداً من أندرويد، ويأتي باللون الأسود أو الأزرق الفاتح مع مساحة تخزين تبلغ 128 جيجابايت مقابل 349 دولاراً.
أهم ما يميز هذا الهاتف هو الكاميرا، فرغم أنها تعتمد على تقنية قديمة، لكنها لا تزال الأفضل في هذه الفئة، ويمكن أن تنافس الهواتف الذكية التي تكلف Hgt دولار أو أكثر. 
ويحتوي الهاتف على شاشة بحجم 5.8 بوصات، وذاكرة وصول عشوائي كافية لمنع إغلاق التطبيقات في الخلفية، ومقبس سماعة رأس. لا يوجد شحن لاسلكي، ولا توجد ميزة التعرف على الوجه، والجسم مصنوع من البلاستيك بدلاً من شيء أكثر فخامة مثل الزجاج.
ويستخدم الهاتف إصدار غوغل من أندرويد، ما يعني أنه سهل التنقل وخالٍ من الإضافات، والأهم من ذلك الحصول على تحديثات مباشرةً بدل انتظار موافقة مُصنِّع أو شركة نقل أخرى على ذلك، ما يضعه في المرتبة الأولى في قائمة تحديثات أندرويد.
 




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية