كريشان: البلديات رديف الأمن الوطني في الأزمات والكوارث

مدار الساعة - ألقى نائب رئيس الوزراء وزير الإدارة المحلية توفيق كريشان، الاثنين، في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية، محاضرة بعنوان “الإدارة المحلية ودور البلديات في الأمن الوطني الأردني”، للدارسين في دورة الدفاع 18، بحضور آمر الكلية ورئيس وأعضاء هيئه التوجيه.

وقال وزير الإدارة المحلية: “إن البلديات هي رديف الأمن الوطني في الأزمات والكوارث من خلال ما تمتلكه من خبرات وكفاءات وبرامج وأجهزة تعطيها القوة لتكون شريكاً حقيقياً في حماية الوطن ومقدراته إلى جانب جميع أجهزة الدولة”.

وبين كريشان أن دور البلديات لا يقتصر على الجانب التنموي الخدماتي، بل لها دور رئيسي في الأمن الوطني السياسي والاقتصادي والتنموي والعسكري والأمني والمجتمعي والعشائري، لأن رؤساء وأعضاء وموظفي المجالس البلدية هم الرديف الميداني المدني والحقيقي الأول لدعم القوات المسلحة والأجهزة الأمنية في الحروب والأزمات والكوارث.

وأكد نائب رئيس الوزراء أن البلديات وقفت إلى جانب الجيش الصحي الأبيض خلال أزمة كورونا بكافة إمكانياتها للحد من انتشار فيروس كورونا بين المواطنين، واستطاعت النجاح في أن تكون شريكاً وطنياً في التصدي لأزمة كورونا.

وفي نهاية المحاضرة جرى نقاش موسع أجاب خلاله الوزير عن أسئلة واستفسارات الدارسين.​




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية