بيلوسي: ترامب يشكل خطرًا على أمتنا

مدار الساعة - دعت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، الأربعاء، أعضاء المجلس إلى مساءلة الرئيس دونالد ترامب.

وقالت إنه يجب أن يحاسب على تحريضه على الهجوم العنيف الذي وقع الأسبوع الماضي على مبنى الكونجرس (الكابيتول).

وأضافت في بداية مناقشة مجلس النواب مساءلة ترامب بعد أحداث السادس من يناير كانون الثاني والتي خلفت خمسة قتلى "نعلم أن رئيس الولايات المتحدة حرض على هذا التمرد.. هذا العصيان المسلح على دولتنا. لا بد أن يرحل. إنه خطر واضح وقائم على ذلك البلد الذي نحبه جميعا".

ورفض زعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، عقد جلسة طارئة للمجلس لمناقشة محاكمة الرئيس ترامب برلمانيًا تمهيدًا لعزله .

ورجح زعيم الجمهوريين بمجلس الشيوخ الأمريكي أن المجلس لن يعقد أي جلسات قبل يوم 19 يناير .

من جانبها قالت رئيسة اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري الأمريكي، إنه لا مكان للعنف في سياستنا ويجب ملاحقة المشاركين في اقتحام الكونجرس بكل قوة القانون.

وأوضحت أن الانتقال السلمي للسلطة أحد المبادئ التأسيسية للولايات المتحدة الأمريكية.

ومنح الديمقراطيون ترامب فرصة أخيرة، لترك المنصب قبل أيام من انتهاء ولايته وإلا واجه مساءلة بغرض العزل، وستكون محاولة عزل ترامب هذه الثانية قبل تسليمه السلطة في حدث غير مسبوق بالولايات المتحدة.

وقال زعيم الأغلبية بمجلس النواب الأمريكي ستيني هوير، وهو ثاني أهم شخصية ديمقراطية في ذلك المجلس، إن مجلس النواب يعتزم رفع بنود مساءلة الرئيس دونالد ترامب لمجلس الشيوخ في أقرب وقت ممكن هذا الأسبوع.

وتشير مادة اتهامه بالتقصير إلى أن ترامب كرر مزاعم كاذبة بأنه فاز في انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني في تجمع حاشد قبل لحظات من اقتحام الكابيتول، الذي أوقف مؤقتا جلسة مشتركة للكونجرس للتصديق على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن في الانتخابات وأجبر النواب على الاختباء، كما حث ترامب الحشد على السير إلى المبنى.

ووصف ترامب محاولة عزله بأنها "سخيفة للغاية"، وقال إنها "تثير غضبا هائلا" في البلاد.




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية