الاتحاد الأوروبي مستعد لتوفير دعم مالي بـ 500 مليون يورو للأردن قريبا

مدار الساعة - أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي والمفوض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات التوسع أوليفر فاريلي مباحثات ركزت على التعاون بين الأردن والاتحاد وبرامج التعاون الاقتصادي التي يدعمها الاتحاد في الأردن إضافة إلى اتفاقات الدعم المالي.

وثمّن الصفدي دعم الاتحاد الأوروبي للأردن، لافتاً إلى أهمية اتفاقات التفاهم بين الأردن والاتحاد والتي تتضمن تقديم مساعدات مالية للمملكة بـ 700 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي على شكل قروض ميسرة/ القروض المالية الصغيرة (MFAs)، والتي شملت الموافقة على 500 مليون يورو في كانون ثاني/يناير 2020، و200 مليون يورو إضافية تمت الموافقة عليها في حزيران/يونيو 2020.

وأكد المفوض الأوروبي استعداد الاتحاد للبدء بتوفير الدعم المالي في إطار القرض الميسر الذي أقره الاتحاد حال توقيع اتفاقية القرض البالغة قيمته 500 مليون يورو والتي سيتم إنجازها خلال الأيام المقبلة.

واتفقا على استمرار التواصل لتحديد أولويات الشراكة الأردنية الأوروبية خاصة في الجانب الاقتصادي، لتجاوز التحديات وإسناد برامج النمو والتصحيح الاقتصادي اللذين يشكلان أولوية في سياسات الأردن الإقتصادية.

وبحث الصفدي وفاريلي برامج التعاون لمواجهة جائحة كورونا المستجد وتبعاتها الاقتصادية، واستعرضا التطورات الإقليمية والجهود المبذولة لحل أزمات المنطقة وتحقيق الأمن والاستقرار.

كما بحثا نتائج مؤتمر بروكسل الرابع حول "دعم مستقبل سوريا والمنطقة" والذي عقد في حزيران/يونيو 2020، والذي تعهد فيه المجتمع الدولي بتقديم ما مجموعه 6.9 مليار يورو لسوريا والدول المستضيفة للاجئين السوريين لعام 2020 والأعوام التي تليه.

الصفدي، أكّد أهمية استمرار المجتمع الدولي في تلبية التزاماته إزاء اللاجئين لتمكين المملكة من الاستمرار في تقديم الخدمات التي تقدمها لهم خصوصاً في ضوء تحديات جائحة كورونا.

وأكد فاريلي وقوف الاتحاد إلى جانب الأردن بمواجهة التحديات الاقتصادية، مثمناً دور الأردن الانساني إزاء اللاجئين السوريين.

وأكد الصفدي وفاريلي عمق الشراكة الأردنية الأوروبية ورحابة آفاق تعميقها في مختلف المجالات.




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية