الصحة العالمية: دعم سلامة العاملين الصحيين أولوية لسلامة المرضى

مدار الساعة - دعت منظمة الصحة العالمية، بمناسبة اليوم العالمي لسلامة المرضى الذي يصادف غدا الخميس، للعمل الجماعي لدعم سلامة العاملين الصحيين وتعزيزها باعتبارها أولويةً لسلامة المرضى.

جاء ذلك، في بيان صادر عن المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أوضح فيه أن دعوة المنظمة للعمل الجماعي تنسجم مع الرؤية الإقليمية للمنظمة وشعارها الصحة للجميع "ارفع صوتك من أجل سلامة العاملين الصحيين".

ويهدف اليوم العالمي لسلامة المرضى في هذا العام إلى إذكاء الوعي العالمي بأهمية ضمان سلامة العاملين الصحيين وأوجه ارتباطها بسلامة المرضى.

وحثّت المنظمة، في بيانها، جميع أصحاب المصلحة على الاستثمار بسلامة العاملين الصحيين، وألا يقتصر ذلك على الحكومات، بل يمتد ليشمل مُتخذي القرارات والأوساط الأكاديمية، والقطاع الخاص، والمرضى، والأسر، والمجتمعات المحلية، وعامة الناس.

وقال مدير منُظّمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، الدكتور أحمد المنظري إن من الضروري أن نُقر بمهنية العاملين الصحيين وتفانيهم في العمل، وأن نستثمر موارد أكثر لحمايتهم من المخاطر المهنية التي يواجهونها في مكان العمل.

وأضاف، على الرغم من انقضاء ثمانية أشهر على ظهور هذه الجائحة، ما نزال نرى بعض البلدان تواجه تحديات في شراء معدات الوقاية الشخصية الكافية للعاملين الصحيين، وزيادة القدرة على إجراء الاختبارات؛ ما يعوق الاكتشاف المبكر للحالات وعزلها وتتبع المخالطين لها، وذلك يُعرِّض العاملين الصحيين لخطر العدوى دون داعٍ، خاصةً ونحن نعلم أن عدداً كبيراً من المصابين بمرض كوفيد-19 لا تظهر عليهم الأعراض".

وتابع: "يلزم تدريب العاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة هذه الجائحة على تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها، بالإضافة إلى التدابير الداعمة الرامية إلى تحسين الامتثال لهذه التدابير في مكان العمل".

وطلبت المنظمة، في بيانها، من المرضى وأسرهم ومقدمي الرعاية والمجتمعات المحلية وعامة الناس أن يعربوا عن مخاوفهم بشأن السلامة، وأن يدعموا حماية العاملين في مجال الرعاية الصحية.(بترا)

 


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية