المستشفى الميداني الأردني في بيروت يواصل تقديم خدماته الطبية (صور)

مدار الساعة - يواصل المستشفى الميداني الأردني في العاصمة اللبنانية بيروت استقبال المصابين من الأشقاء اللبنانيين جراء الانفجار الاخير الذي ضرب مرفأ بيروت قبل نحو أسبوع.

وأكد مدير المستشفى توفر كافة الأجهزة والمعدات والمواد الطبية التي تمكن الكوادر الطبية العاملة من إدامة عملها للقيام بالعمليات الجراحية الصغرى والكبرى, إضافة إلى الجاهزية الكاملة للكادر التمريضي والكوادر الطبية للعناية بالمرضى بعد أجراء أي عملية.

وبين رئيس فريق جراحة العظام والكسور أن الكوادر الطبية قادرة على التعامل مع جميع الحالات المرضية، إذ يتكون من اختصاصات طبية وجراحية مختلفة منها جراحة العظام وجراحة الشرايين وجراحة التجميل وجراحة الدماغ والأعصاب, ومختلف الاختصاصات الجراحية اللازمة في مثل هذه الكوارث.

من جهتهم ثمن مراجعو المستشفى جميع الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة, مؤكدين عظيم شكرهم وتقديرهم للأردن قيادةً وحكومةً وشعباً, على هذه اللفتة الكريمة التي تعكس المعاني السامية والاخلاق النبيلة.

يشار إلى أن المستشفى الميداني بدأ عمله في العاصمة اللبنانية بيروت بتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني وبإيعاز من رئيس هيئة الأركان المشتركة تأكيداً لإستمرارية القوات المسلحة الباسلة في تأدية رسالتها الإنسانية في مختلف بقاع العالم. ​

 

 



جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية