الزعبي: عطاء لإنشاء مجمع للقاعات الصفية في كلية عجلون الجامعية

خلال زيارة مجلس محافظة عجلون لجامعة البلقاء التطبيقية

مجلس المحافظة: نؤكد اعتزازنا بكلية عجلون الجامعية كجزء لا يتجزأ من جامعة البلقاء التطبيقية.

مدار الساعة - استقبل رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الأستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي رئيس وأعضاء مجلس محافظة عجلون برئاسة السيد عمر المومني رئيس مجلس المحافظة والسيد باعث الربضي رئيس اللجنة المالية والسيد علي الشرع رئيس لجنة التربية والمحامي زاهر السوالمة الناطق الإعلامي باسم المجلس والمهندس برهان الخطاطبة عضو المجلس والصحفي علي القضاه.

وتمحور اللقاء حول كلية عجلون الجامعية وسعي مجلس المحافظة والأهالي في محافظة عجلون لتطوير هذه الكلية التي يعتز المجلس وأهالي المحافظة كونها إحدى كليات جامعة البلقاء التطبيقية، وتطوير البنى التحتية فيها ورفدها بعدد من التخصصات التقنية التي تناسب احتياجات المحافظة والمناطق المجاورة.

وأكد رئيس وأعضاء المجلس على افتخارهم وثقتهم بكلية عجلون الجامعية كجزء من جامعة البلقاء التطبيقية التي تنتشر في على ارض الوطن والتي استطاعت خلال فترة وجيزة وضع اسمها بين أفضل الجامعات العالمية حسب التصنيفات العالمية المرموقة، مقدمين التهنئة للجامعة بهذه الانجازات غير المسبوقة.

وقال رئيس وأعضاء مجلس محافظة عجلون إننا نقدر توجهات رئاسة الجامعه الساعية الى هيكلة كليات الجامعه ومنها كلية عجلون كي تتناسب تخصصاتها مع متطلبات سوق العمل وانهم على اطلاع على مدى سعيكم ورغبتكم وجديتكم في إدارة الجامعة في تنفيذ الرؤى الملكية خدمة لمحافظ عجلون .

كما أبدى رئيس وأعضاء مجلس المحافظة تعاونهم في تقديم الدعم من خلال الموازنة التي تخصص لمشاريع المحافظة.

رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي قدم شكره لأعضاء المجلس لشعورهم الطيب تجاه جامعة البلقاء التطبيقية وقال إننا بحاجة الى التركيز على التعليم التقني والمهني من خلال كليات الجامعة التي ترفد سوق العمل بما يحتاجه من كوادر مدربة ومؤهلة تسهم في تقليص الفجوة بين مخرجات مؤسسات التعليم العالي والحاجة الفعلية لسوق العمل.

وابدي الدكتور الزعبي استعداد الجامعة لفتح أي تخصص تقني على مستوى الدرجة الجامعية المتوسطة تحتاجه المحافظة بناء على دراسات مسحية لواقع سوق العمل والاستفادة مع الدراسات التي تقوم بها الجهات المختصة من وزارة العمل او ديوان الخدمة المدنية.

وعن الكلية قال الدكتور الزعبي إننا نعلم ان الكلية تعاني من بنية تحتية لا تتناسب وما تسعى الجامعة إلى تحقيقه لذا قمنا وحسب الامكانيات المتاحة هذا العام بطرح عطاء دراسة وتصميم مجمع قاعات تدريسية بمساحة 8000 م2 بالإضافة إلى عطاء إعادة هيكلة مسرح الكلية بالإضافة إلى عطاء الصيانة الذي نفذ لصيانة الصالة الرياضية بالاضافة الى الصيانة العامة لكافة مرافق الكلية لتوفير الجو الملائم لابنائنا الطلبة .




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية