الاحتلال يعرض تقديم مساعدات إنسانية طارئة إلى لبنان بعد كارثة بيروت

مدار الساعة - عرض رئيس كيان الاحتلال رؤوفين ريفلين تقديم مساعدات إنسانية إلى لبنان بعد إنفجار مرفأ بيروت، الذي أودى بحياة العشرات وإصابة الالاف.

وقال رئيس كيان الاحتلال رؤوفين ريفلين "نتشارك آلام الشعب اللبناني ونعرض بصدق المساعدة في هذه الأوقات العصيبة".

بدوره، قال رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، إنه وجَه مسؤولي حكومته بالتواصل مع مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام بالشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، لبحث ما يمكن لتل أبيب فعله من أجل مساعدة لبنان، في ضوء تداعيات انفجار مرفأ بيروت.

وذكر حساب نتنياهو على تويتر، الناطق بالعربية، إنه سيصادق لاحقا على تقديم مساعدات طبية وإنسانية إلى لبنان.

يأتي هذا في وقت قالت صفحة "إسرائيل بالعربية"، التابعة لوزارة خارجية الاحتلال، عبر حسابها في تويتر: "إسرائيل توجهت إلى لبنان عن طريق جهات أمنية وسياسية دولية وعرضت على الحكومة اللبنانية مساعدة طبية إنسانية".

وأوضحت الصفحة أنه العرض جاء "بتوجيه من وزير الدفاع بيني غانتس ووزير الخارجية غابي اشكنازي".

وفي سياق متصل، قدم زعيم المعارضة في الكنيست، يائير لابيد، تعازيه ومواساته إلى أهالي بيروت ولبنان في هذه الساعة العصيبة.

 




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية