كلاب مدربة لكشف كورونا في السعودية

مدار الساعة - قررت الجمارك السعودية استخدام "الوسائل الحية" لتكون مساعدًا في التعرف على المصابين بفيروس كورونا المستجد مع استئناف عمل المنافذ الجمركية على مستوى الرحلات الدولية.

وأوضح مدير المركز الوطني للوسائل الحية، "عبد الله السلوم"، أن برنامج "كوفيد" الذي تبناه المركز كان إحدى المبادرات للمساهمة في كشف المصابين وحظي بتأييد، وكانت التجربة ناجحة، فدور الكلاب المدربة هو الكشف عن المصابين في المنافذ الجمركية.

كما ذكر المشرف الفني على عمليات التدريب، ماهر المحيش، أن المركز الوطني للوسائل الحية اعتمد في التدريب على فصيلة "جاكرس" وفصائل أخرى لاكتشاف المصابين بفيروس كورونا، لما تمتلكه من قدرة عالية على الشم والنتائج تكون فورية، وهذه الفصائل المستخدمة في عملية كشف المصابين تتمتع بلياقة ورشاقة عاليتين، وتمتلك أكثر من 125 مليون خلية شم، وتستطيع شم الروائح على بعد 40 قدما تحت الأرض.

وفي هذا الشأن بثت الجمارك السعودية عبر حسابها على تويتر ومنصتها على يوتيوب فيديو يوضح آلية عمل الوسائل الحية في الكشف عن فيروس كورونا المستجد، حيث سلّط الفيديو الضوء على القدرة الكبيرة التي تتمتع بها هذه الفصائل، ومن ذلك قدرتها على شم الرائحة على بُعد 40 قدما تحت الأرض، مع امتلاكها لأكثر من 125 مليون حاسة شم، إضافة إلى رشاقتها ولياقتها العالية.




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية