كتاب الساعة

شخصيات بين نارين!

لقد اعتاد البعض من المثقفين والاعلاميين وبعض الشخصيات السياسية والاجتماعية ان يكون متفعلاً لا فاعلاً، وحين تقوم الاحداث تجده يندفع وراء الحدث الذي لم يسهم في صناعته محاولاً وصفه او تبريره او التمسح

مهرجان الزيتون الوطني

بقلم الدكتور كميل موسى فرام احتضنت حدائق المللك حسين فعاليات مهرجان الزيتون الوطني ومعرض المنتجات الريفية والذي ينظمه سنويا المركز الوطني للبحوث الزراعية كمسؤولية وطنية وترجمة لرؤية القائد

«ثقافة الكراهية» أبرز ما انتجته سياسات الاستبداد

بقلم: اية عويدي العبادي الناظر بواقع الحال الذي صارت عليه مجتمعاتنا باستئصال ثقافة الحب والوئام وإنتاج ثقافة دخيلة علينا ألا وهي الشتم والقذف وانعدام أساسيات التواصل البشري، يدرك أهم ما أنتجته

حياصات يكتب: رائحة طعام امي ..

الاعلامي علي حياصات قيل ان رشة عطر واحدة كفيلة بإعادتك الى عالم الذكرى الذي طوته السنين ...وقيل كن كالعطر تجذب انتباه من حولك بصمت ... اؤلئك الذين كتبوا او تناقلوا روعة ورائحة العطر لم يعرفوا

البطاينة تكتب: كفريوبا تتألق بأبهى صورها

بقلم د. نانسي البطاينة عندما تتغلب الهمم العالية على الإمكانات المادية.. عندما نصنع الفرق بتشجيع الجمهور ... عندما نصنع لنا اسماً بين الكبار ... هنا يحدث الفرق لنجيبهم على كل تساؤلاتهم

أحاديث المجالس متشابهة

تتشابه احاديث الناس في المجالس والجلسات والمناسبات الاجتماعية المختلفة ، إن لم تكن نفسها ، عند الخوض في الشأن المحلي بملفاته وموضوعاته السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمعيشية والخدمية الشائكة

جهود ملكية لكسر ظهر الفساد

بقلم - امجد الكريمين جهود ملكية تستحق الاهتمام بها من مختلف المؤسسات الوطنية . لعلها بداية لنهاية الفساد في وطني والذي أثقل كاهل الوطن بل كان ضربة في خاصرة الوطن . ومعيقا من معيقات التنمية التي

البؤس والحكومة

لم يعد من الممكن استمرار الحكومة في وضع رأسها في التراب في ضظل حالة من الغضب والاحتقان لم يسبق لها مثيل في تاريخ الاردن الحديث. إن قانون الضريبة والذي أُسقط بسببه رئيس الوزراء السابق هاني الملقي

الى وزير الشباب ..هكذا حوارات لا تسمن ولا تغني من جوع

مدار الساعة – كتب : عبدالحافظ الهروط – اجزم ان كتب التكليف السامي للحكومات المتعاقبة بإيلاء الرعاية الشبابية لم تأخذ بها حكومات على محمل الفعل على الارض، فيما لم تأخذ حكومة الدكتور عمر

بناء قدرات الشباب في محور تعزيز المشاركة السياسية

بقلم: علي الجنيديان الادارات الانتخابية حول العالم، غالبا ما تولي تركيزا كبيرا على زيادة المشاركة السياسية للشباب والمرأة وذلك من خلال ما يسمى بحملات التوعية والتثقيف بشراكة كبيرة مع الاعلام بكافة

17 حكومة و11 رئيس وزراء منذ 1999.. فأين يقف الرزاز بعد 7 أشهر

أ.د. أمين المشاقبة يزداد الهرج و المرج في الشارع الأردني حول العديد من القضايا الوطنية والكل يغني ويصور ويبث مباشرا، و يضع البوستات على التواصل الاجتماعي، نعم ، أنا مع حرية ابداء الرأي والتعبير

شجاعة الحقيقة في واقع التناقضات!

كما نعلم فان التنافر المعرفي هو من المصطلحات المستخدمة في علم النفس ليعبر عن حالة من التوتر والاجهاد العقلي او عدم الراحة التي يعاني منها اي شخص يحمل كثيراً من الافكار المتناقضة في نفس الوقت، او

ابو غنيمة يكتب: ازمة مراكز القوى والولاية العامة ...

بقلم الدكتور أحمد ابو غنيمة استمرار الدولة بكافة مكوناتها السياسية والامنية في سياسة التطنيش لتعاظم الغضب الشعبي ليس جيدا ويوضح بصورة لا تدع مجالا للشك عن الصراع المحتدم بين مراكز القوى في

هذا فسادكم رُدَّ إليكم!

أ.د أمل نصير انشغلت مواقع التواصل الاجتماعي منذ مساء الخميس بفيديو لامرأة كانت تصرخ بشدة مدعية أن أحد أفراد الأمن ضربها، فحاولت تصويره ونعتته بألفاظ غريبة منها : (احريمة)، وأظنها تصغير حرمة

صرخات تقنية .. جبتك يا عبد المعين تعين

بقلم المهندس حسين الجداية   سيدي الوالي قالوا من كثر اطلاعه قل اعتراضه وحين اطلعت على مواد قانون الجرائم الالكترونية وبعيدا عن القص واللصق لبعض المعلومات التقنية رددت مقولة لاحد الكتاب ولكن

لمن قالت: «ضبّوا جيشك»

كتب : محمد عبدالكريم الزيود حاولت أن أصمت ولكن أعترف أني لم أستطع لقاء تلك الصبية المسترجلة وهي تهين الدرك وتنادي ضبّوا جيشك، أعرف أنها تمثّل نفسها وتمثّل كل حاقد لا يعرف قيمة الجيش والدرك في ظل

هل أفقد «الرابع» الرزاز البوصلة؟

كتب أ.د. محمد الفرجات حقائق: - واجه الملك بحنكة وشجاعة خطر إنخراط بلاده بالحروب المحيطة، وبنفس الوقت قاوم المد الإرهابي الداعشي وجنب مملكته الدماء- واجه الملك بحنكة وسياسة الكر والفر غضب الشارع

حوار بلا أفكار.. حوار الطرشان!

كلنا يعلم ان هناك طريقتين للحوار الفكري فهناك طريقة المواجهة بالعنف والتي تعتمد على مواجهة الخصم بأشد الكلمات والاساليب واقساها حيث يركز المحاور على كل ما يساهم في ايلام واهانة واهدار كرامة الطرف

نبحث عن رمز وطني على قيد الحياة .. أين هو ..؟

الكاتب : الدكتور قدر الدغمي هل يمكن أن يأتي اليوم الذي يصبو إليه الأحرار ويجدون أن أملهم في النهوض بالوطن قد تحقق ، لأننا نفتقر إلى رمز وطني خالص صاحب كاريزما نلتف حوله ولا نختلف عليه؟ أرى بأننا

بدران يكتب: اختناقات اقتصادية في جميع القطاعات

بقلم: جمال بدران لم تفعل السياسات الحكومية، خلال فترة طويلة وعبر حكومات متعددة ومنها حكومة الدكتور عمر الرزاز، سوى أنها عمدت إلى صناعة اختناقات اقتصادية في معظم القطاعات الاقتصادية

اخلاص يخلف تكتب: وطن الاحرار

بقلم د. اخلاص يخلف مساء الخير لك يا نبض القلب وبوصلة الروح..مساء الخير لكل حبة رمل على ثراك الطهور ..مساء الخير للكحل العربي الذي لا يليق إلا لعينيك..مساء الابتسامة التي لا نقبل أن تفارق ثغرك

أمام عطوفة مدير الأمن العام

أ.د. محمد الفرجات تقرير سلامة وجاهزية الطرق.. مسؤولية الدوريات الخارجية: - سلامة الشاخصات والعواكس ومخططات الطريق - سلامة الجسور والأنفاق - خلوها من بقايا الإطارات التالفة - خلوها من المعيقات

سعيد شرار يكتب لجمانة غنيمات: أخطأت بحق المغتربين الأردنيين

كتب سعيد شرار المفوض التجاري الدنماركي، ارجو ان تكون زلة لسان غير مقصوده تجاه المغتربين الاوفياء لتراب الوطن وقيادته بالولاء والانتماء. فقد اخطأت الناطق الرسمي صباح اليوم بوصف المغتربين الاردنيين

صبري ربيحات يكتب عن مسيحيي الأردن: حفظوا تاريخ المكان وعرفوا طيات الأرض

مدار الساعة - بقلم: الوزير الاسبق د. صبري ربيحات من الصعب ان اتخيل الاردن بلا اخوتنا المسيحيين فهم ملح هذه الارض وماؤها وهم ابناء المكان الذين احبوه واخلصوا له. الجذاميون والغساسنة واحفادهم في

الإسلام والمسيحية.. دين ووفاء

تتسم العلاقة بين الديانتين السماويتين السمحتين الإسلام والمسيحية بالمتانة وبالجميل ورد الجميل ،بدأت بالقس ورقة بن نوفل الذي نصح أهل النبي محمد صلى اله عليه وسلم بالحفاظ عليه ،إبان مرورهم به وهم في

ابو رمان يكتب: ما هكذا تورد الإبل

بقلم: حمزة أبورمان انتظر الجميع بالأمس لقاء الحراكيين والنشطاء برئيس الوزراء عمر الرزاز على أحر من الجمر، بعد أن تصاعدت حدة الاحتجاجات في الشارع الأردني، بسبب حملة الاعتقالات المستمرة، وقانوني

مواطن مطابق للمواصفات العالمية!

تعرف المواطنة بانها صفة المواطن الذي ينتمي للوطن، وانتمائه هذا يترتب عليه واجبات متعددة، والمواطنة ترتبط بالعلاقة الوطيدة المحددة بالدستور والقوانين والانظمة والتي تربط المواطن بدولته، شريطة ان

السليم تكتب: قُتِل حب الوطن بأنفسنا

بقلم: هند السليم عندما وهنت حكومات أمام مواطنيها وشعروا بفشلها بإحتوائهم، عندها قتلوا فينا الوطن و الحياة والحب و الضمير، قتلوا فينا الفرح و الإبتسامة، جردوا المواطن من قيمة الإنسان لتكثر الجرائم

أغانينا

وأنت تصعد شمالا في بلدنا تدهشك القرى المزروعة على جنبات الطرق ، والمتصلة عمرانيا وبخيوط من دفء ومحبة ، يريح قلبك موارس الزيتون في بني كنانة والكورة والوسطية ،ويدهشك سهل حوران الغني بالقمح والطيب ،

د. باسل باوزير يكتب عن الحماية الدبلوماسية للمواطنين اليمنيين في الخارج

بقلم: د. باسل باوزير يهدف هذا المقال إلى تبصير المواطنين اليمنيين بحقوقهم التي يتمتعون بها عند سفرهم وإقامتهم خارج بلادهم. وأهم هذه الحقوق حقهم في الحصول على الحماية الدبلوماسية من سفارات بلادهم

جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية