حكم الإمام إذا قام لركعة خامسة بصلاة رباعية مثل العشاء، ما هو واجب المأموم في هذه الحالة؟

مدار الساعة - رأى شيخنا الجليل الشيخ نوح القضاة رحمه الله على المأموم أن يبقى جالسا وأن يسبّح بصوت مرتفع ليُشعر الإمام بأنه قد أخطأ، فإن أدرك الإمام ذلك وعاد إلى القعود فبها ونعمَت، ويسجد الإمام للسهو قبل السلام ويسجد معه المقتدون.
وإن أصرّ الإمام على الوقوف لاعتقاده بأنه لم يأت بركعة زائدة فالمقتدي بالخيار بين أمرين: إن شاء نوى المفارقة بقلبه فيقرأ التشهّد والصلاة الإبراهيمية ثم يسلّم، وإن شاء قرأ التشهد والصلاة الإبراهيمية وظلّ يذكر الله تعالى إلى أن يتم الإمام الركعة ويتشهّد ويسلّم، فيسلّم المقتدي معه وهذا أولى.
الشيخ نوح القضاة رحمه الله


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة

آخر الأخبار



الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية