الناصر يكتب عن زيارة الملك الى المانيا

مدار الساعة - كتب: الدكتور حازم الناصر

يستحق جلالة الملك منا جميعاً الشكر والتقدير والعرفان على ما يقوم به من جهد جبار للمحافظة على موقع الأردن في المنظومة العالمية التي تتعرض لتغيرات جوهرية سياسية واقتصادية وخاصة في القارة الأوروبية ومنطقة الشرق الأوسط. فجلالة الملك يعلم أهمية دولة أوروبية بحجم المانيا والتي تعتبر أحد أكبر اقتصادات العالم حيث يحتل اقتصادها المركز الرابع من حيث الناتج المحلي الإجمالي بعد الولايات المتحدة والصين واليابان. وقد استمعت للمؤتمر الصحفي المشترك لجلالة الملك والمستشارة الألمانية ميركل، وقد تحدث جلالته عن كل القضايا التي تهمنا وعلى راسها القضية الفلسطينية وخاصة ما يتم تداوله حول ضم غور الأردن وانهاء حل الدولتين ومنع وصول الفلسطينيين لشواطئ البحر الميت والذي انشاء الله لن يكتب له النجاح خاصة بعد النتائج الأولوية للانتخابات الإسرائيلية والتي تابعناها مساء يوم أمس باهتمام. لقد دق جلالة الملك ناقوس الخطر امام الأوروبيين من خلال المانيا وهي الشريك الأكبر في الاتحاد الأوروبي ليقول جلالة الملك "علينا جميعا تحمل المسؤولية قبل فوات الأوان". 

وتطرق جلالة الملك بلغته السياسية عالية المستوي والتي نفخر بها جميعا الى أعباء اللجوء السوري على الأردن وشكر الحكومة الألمانية لما تقدمه من دعم، لا سيما وان الأردن الأكبر في الاستضافة من حيث طريقة التعامل مع هؤلاء اللاجئين دون أي اعتبارات أخرى وهو شيء تقدره الحكومة الألمانية، وبالمقابل تقدم الدعم المالي والفني للأردن وخاصة في مشاريع المياه والصرف الصحي اذ ان المانيا المانح الأكبر لمشاريع المياه بالأردن ويحتاج الأردن لهذه المشاريع بشكل كبير لتقليل حدة الازمة المائية التي يعاني منها لظروف داخلية وإقليمية فهذه الزيارة ستبقي على الدعم المقدم بجهود جلالة الملك حفظه الله.

بالمقابل استمعت للمستشارة الألمانية ميركل وهي تتحدث باللغة الألمانية في المؤتمر الصحفي المشترك، وبالمناسبة المستشارة الألمانية سيدة غير مجاملة، عصامية سياسية عبقرية وأعطت جلالة الملك كل ما يستحق من الاهتمام والاحترام والتقدير والذي قل نظيره. السبب، ان جلالة الملك صوت عربي ديمقراطي انساني معتدل مواقفه ثابته وأراءه ثاقبة ويسمع له باهتمام وانتباه شديد خاصة فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية والإرهاب وعلى راسها القضية الفلسطينية. وقد تطابقت مواقف جلالة الملك مع ما تحدثت به المستشارة الألمانية وخاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية واللجوء وضرورة الاستمرار بدعم الأردن.

شكرا جلالة الملك لجهودك الكبيرة لحمايتنا جميعا وابٍقاء صوت الأردن عاليا" ومسموعا".

الدكتور حازم الناصر

رئيس ومؤسس منتدى الشرق الأوسط للمياه

وزير المياه والزراعة السابق

عضو مجلس النواب الأردني سابقا"


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية