أسوأ دولة عربية للمغتربين

مدار الساعة - حصلت الكويت على المركز الأول في قائمة أسوأ الوجهات لإقامة الوافدين عالميا لعام 2019، التي تصدرها مؤسسة "InterNations" للمرة الثانية على التوالي.

وشمل التصنيف 64 دولة ودخلت، كلاً من إيطاليا، ونيجيريا بالإضافة إلى البرازيل، وتركيا، والهند، والمملكة المتحدة، واليونان، وروسيا، وكوريا الشمالية في قائمة الدول الأسوأ للوافدين لعام 2019.

كما شارك في الاستبيان أكثر من 20 ألف مغترب من 182 جنسية، واستند التصنيف لعوامل مختلفة كرفاهية الحياة وسهولة التأقلم والحياة العائلية والعمل والأمور المالية وغيرها، بحسب موقع المؤسسة.

من جهة أخرى حصلت البحرين على المرتبة الأولى من بين الدول العربية والمرتبة السابعة من بين الدول العالمية في قائمة أفضل الوجهات للوافدين، تلتها قطر في المركز الـ18 عالميا ثم عُمان في المرتبة الـ32 عالمياً، والإمارات في المرتبة الـ40 عالمياً.

بينما حصلت تايوان على المرتبة الأولى عالميا وتلتها كل من فيتنام، البرتغال، المكسيك، إسبانيا، وسنغافورة على الترتيب.

وبحسب التقرير، فقد أبدى نحو 35 في المئة فقط من الوافدين رضاهم عن الحياة في الكويت، في حين أبدى 81 في المئة من الوافدين في البحرين رضاهم عن الحياة بالمملكة، و84 في المئة من الوافدين عبروا عن رضاهم عن الحياة في سلطنة عمان.

ولاحظ التقرير إلى أن الكويت جاءت كأسوأ وجهة للوافدين من حيث "الشعور بالغربة والمودة"، وثالث أسوأ دولة في ما يتعلق بـ"تكوين الصداقات"، مبينا أن المواطنين في الكويت يبدون صعوبة كبيرة "لأن يكوّنوا صداقات مع الوافدين المقيمين في بلدهم".

وجاءت الكويت من وجهة نظر المشاركين كثاني أسوأ دولة في ما يتعلق بالرضا الوظيفي، مؤكدين أن البلاد تقدم أسوأ توازن ما بين العمل والحياة.

وكالات


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية