البرفسور نازم ملكاوي ينعى العين اسامة ملكاوي

مدار الساعة - بقلب مكلوم ونفس جريحة انعى العم الغالي العين اسامة ملكاوي (ابو احمد ) فقيد عشائر الملكاوية وعميدهم الكبير في ملكا واربد وجميع انحاء المملكة وخارجها صاحب القلب الكبير والانسان النبيل الذي وافاه الاجل المحتوم مساء امس الاحد .

ونحن نودع العم الكبير بأعين دامعة وقلوب منكسرة ونفوس مستسلمة لربها وراضية بقدره وحكمه لنستذكر اعمال الخير الجليلة والمواقف النبيلة والقرارات الحكيمة التي كان يسطرها الفقيد في عمله الرسمي والاجتماعي في حل الخصومات ونبذ الخلافات في بلده ووطنه والسعي على الارملة والفقير واغاثة الملهوف ودعم الشباب الاردني على مستوى العشيرة والوطن ودعواه المستمرة للتسامح واللحمة الوطنية وتغليب المصلحة العامة على كل المصالح والانتصار للاردن وقضاياه الوطنية بخاصة وللامة العربية بعامة وقضيتها المركزية فلسطين والمسجد الاقصى والمقدسات الاسلامية والمسيحية التي كانت تشغل همه وتسيطر على وجدانه وتفكيره.

ومن باب الوفاء للفقيد وروحه الطاهرة ونفسه الكريمة نقول لقد نذزت نفسك يا عمنا الجليل لهذا الوطن واعله فلم تدخر جهدا ولم تضن بهمة ولا سعي او نشاط سامي الا قدمته ولم تعد بعمل أو امر او خدمة الا انجزتها فعملت واخلصت العمل ابا احمد ونصحت أولي الامر وللمسؤولين ولاخوانك ولامتك فكنت الناصح الحكيم والمستشار الامين ولم تتقاعص ولم تتوان او تنكص عن مساعدة المحتاجين والطارقين بابك في اي وقت وزمان ومكان .. ولا نزكيك على الله ولكن نشهد بماعرفنا من اخلاقك الحميدة وسلوكك المستقيم ولا نملك ايها العم الغالي الا ان ندعوا لك في هذا المقام ان يغفر لك الله ويتجاوز عنك ويسبغ عليك من لطفه وان يتغمدك برحمته ورضوانه وانا لله جميعا وانا اليه راجعون .


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية