أردنيون لـ «المتسوق الخفي»: عليك بشركة الكهرباء

مدار الساعة - طالب مواطنون "المتسوق الخفي" التابع لإدارة الأداء المؤسسي برئاسة الوزراء بزيارة مكاتب شركة الكهرباء الاردنية المساهمة العامة المحدودة خاصة في منطقتي "راس العين وام السماق" في العاصمة عمان لمشاهدة الترهل الإداري الواضح .

مواطنون تحدثوا بشكواهم لـ "مدار الساعة" وقالوا انه على الرغم من وجود عدد كاف من الموظفين الذين لا يعملون الا ان مدة الانتظار طويلة لدفع الفاتورة ولا يتم مساعدة المراجعين عن استفساراتهم الا بكلمة "السستم سيتم تحديثه بداية العام القادم راجع الفرع الثاني " ، مما آثار حفيظة المراجعين .

وفي حالة اخرى قال مواطن انه اعتاد على ان يدفع "اكثر" من قيمة الفاتورة حتى يتبقى له رصيد خلال الزيارات التالية الا انه تفاجأ اليوم الاثنين اثناء مراجعته لمكتب شركة الكهرباء براس العين انهم لا يعلمون المبلغ المتبقي للمواطن وطلبوا منه التوجه لفرع "ام السماق" لحل المشكلة ومعرفة المبلغ.

وأضاف انه توجه لفرع الشركة ليجد امامه مواطن واحد فقط يريد دفع الفاتورة وانتظر مدة تزيد عن ربع ساعة امام عشر موظفين واكثر يتحدثون مع بعضهم دون ان يقدم احد على مساعدته او القيام بعمله وعند الحديث معهم استلم موظف الفواتير ونظر اليها بشكل سريع وقال ان عليه التوجه لفرع اخر لان "السستم بالتحديث" فقام المواطن بتمزيق الفواتير غضباً من معاملة الموظفين له وطريقتهم في انهاء الامر دون أي مساعدة او المحاولة في حل او شرح المشكلة.

ليلحق به موظف للخارج لكن دون جدوى .

فهل يقوم المتسوق الخفي بزيارة لتلك المكاتب ويشاهد "الترهل" الموجود بحجة "السستم".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية