الفنانة اللبنانية ماجي بوغصن تتعرض للسرقة في فرنسا.. ماذا حصل

مدار الساعة - تعرضت الفنانة اللبناني ماجي بوغصن لحادث سرقة، وذلك خلال أجازتها العائلية مع أفراد أسرتها في فرنسا.

ماجي سافرت في رحلة نقاهة إلى فرنسا برفقة زوجها المنتج جمال سنان، ونجليهما «يارا وريان»، وذلك بعد العملية الجراحية الدقيقة التي خضعت لها الفنانة، وأزالت فيها ورماً من رأسها، إلا أن الرياح لا تأتي دائماً بما تشتهي السفن.

الفنانة وأسرتها وقع اختيارهم على أحد الفنادق القريبة من البحر في مدينة كان الفرنسية، للإقامة فيه، وخلال تواجدهم في المطعم، تعرضت ماجي لسرقة حقيبتها، حيث فقدت كل أوراقها الرسمية، متضمنة جواز سفرها وبطاقة إقامتها في دبي، بالإضافة لمبلغ مالي، وهاتفها.

السفارة اللبنانية تدخلت في الأمر بعدما ابلغت الفنانة عن حادث السرقة، حيث تم منح ماجي وثيقة(laissez passer) لتعود بواسطتها إلى بيروت، وقد طمأنت الفنانة محبيها على وضعها قائلة: «ما حصل قد حصل، لم أتوقّعه بطبيعة الحال، لكن الحمد لله أنّ من سرق حقيبتي لم يوقعني أرضاً، أحاول النظر إلى النصف الممتلىء من الكأس».

وتابعت: «رغم كل ما حصل، قضينا إجازة جميلة، حاولت أن أعوّض أولادي خصوصاً بعد أن شعرا بالخوف من انتكاس وضعي بسبب ما تعرّضت له».

من ناحية أخرى، تجهز ماجي بوغصن لمسلسلها الرمضاني لموسم 2020، وذلك بعد أن تألقت في المارثون الرمضاني الماضي بمسلسل «بروفا» أمام النجم المصري أحمد فهمي، وسام صباغ، نهلة عقل داوود، وغيرهم، والعمل من تأليف وسيناريو وحوار يمّ مشهدي، إخراج رشا شربتجي، وإنتاج إيغل فيلم.(جولولي)


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية