الملك يلتقي رفيقاً من العمليات الخاصة بعد 3 عقود.. ماذا سأله

مدار الساعة - هو "عناق الجندية الوفية" وهو علاقة قائد بعسكره وشعبه..

الملك عبدالله الثاني في عجلون، الثلاثاء، وطابور من العجلونيين الذين أتوا للسلام على جلالته.

يصل الدور إلى العميد الركن المظلي المتقاعد من العمليات الخاصة محمود علي القضاة، فيعرفه الملك دون ان يعرّف بنفسه.

يتقدم القضاة للسلام على الملك، وهنا يقول القضاة لـ"مدار الساعة": "لما شافني جلالته عرفني لحاله وانتبه لي فقدّم عليّ خطوتين وعانقني.. وامسك بيدي وصار يسولف (يتكلم) معي".

وذكر القضاة أنه خدم مع جلالة الملك في القوات الخاصة في نفس الكتيبة في العام 1982 عندما كان جلالته ملازما وهو برتبة رائد.

وعما دار في الوقفة كشف القضاة لـ"مدار الساعة": سألني جلالته "كيفك وكيف صحتك؟" فبادرت جلالته بالسؤال: ""كيفك انت جلالتكم وكيف صحتكم" فأجابني انا بخير الحمد لله زي ما انت شايف"، فقلت له الحمدلله هذا الذي نريده ونريد ان نسمعه من جلالتكم.

فعاجلني جلالته "كيف اللياقة البدنية معك وهل تعمل بوش اب push up" (اي تمرين الضغط) فقلت الحمدلله عم بعمل 25 ضغطة في اليوم

وهنا ابتسم سمو ولي العهد الامير الحسين، الذي كان برفقة جلالته خلال الزيارة الى عجلون.

وفور انتهاء جلالته من اللقاء، قام جماعة الحرس الملكي بدعوة العميد المتقاعد القضاة للغداء على نفس طاولة جلالة الملك، حيث "وقفت مع سيدي جلالة القائد الأعلى على نفس المنسف" يقول القضاة لمدار الساعة".

 

 

 

 

 

 


 

التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية