الناتو يكشف بالخطأ أماكن سرية لأسلحة نووية أمريكية

مدار الساعة - أفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية بأن تقرير مجلس الجمعية البرلمانية لحلف شمال أطلسي (الناتو) كشف صدفة معلومات عن أماكن نشر الأسلحة النووية الأمريكية في أوروبا.

وكتبت الصحيفة، أمس الثلاثاء، أنه نشر في أبريل الماضي، تقرير لعضو كندي في لجنة الدفاع والأمن التابعة للجمعية البرلمانية لحلف الناتو بعنوان "العصر الجديد للردع النووي.. تحديث الأسلحة والقوات النووية للحلفاء والإشراف عليها"، ولكن تمت فيما بعد إزالة هذا التقرير الذي كان يحتوي على معلومات حول أماكن تمركز نحو 150 وحدة من الأسلحة النووية الأمريكية الموجودة في أوروبا.

ونشرت صحيفة "دي مورجان" (De Morgen) البلجيكية، أمس، نسخة لهذا التقرير، وجاء فيها أن "القنابل موجودة في 6 قواعد أمريكية وأوروبية، وهي قواعد " Kleine Brogel" في بلجيكا و"Büchel" في ألمانيا و"Aviano" و" Ghedi-Torre" في إيطاليا و" Volkel" في هولندا و"إنجرليك" في تركيا". وقدم التقرير هذا المعلومات دون أي مراجع.

وأشارت "واشنطن بوست" إلى أنه تم في الأسبوع الماضي نشر النسخة النهائية للتقرير المذكور والتي لا تضم أي معلومات حول أماكن مرابطة الأسلحة النووية الأمريكية.

من جهته قال مؤلف التقرير، جوزيف داي، أن كل المعلومات في تقريره أخذت من المصادر المكشوفة.

هذا وأعلن مصدر من حلف الناتو، رفض ذكر اسمه، أن هذا التقرير لا يعد وثيقة رسمية للحلف، وأضاف: "إننا لا نعلق على تفاصيل القدرة النووية لحلف الناتو".

غير أن وسائل إعلام دولية عديدة اعتبرت هذا التقرير وكأنه تأكيد للواقع المعروف للجميع منذ وقت بعيد.

وحتى المقال في صحيفة "دي مورجان" تم نشره بعنوان: "أخيراً بالأبيض والأسود: الأسلحة النووية الأمريكية موجودة في بلجيكا".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية