كوبا أميركا.. لماذا خاضت البرازيل الافتتاح بالزي المكروه؟

مدار الساعة - أثار ظهور منتخب البرازيل بالزي الأبيض في المباراة الافتتاحية لبطولة كوبا أميركا 2019 الكثير من علامات الاستفهام، وذلك كون الزي يعد مكروها لدى مشجعي "السيليساو".

اعتاد المنتخب البرازيلي على مدى السنوات الماضية على ارتداء الزي الأصفر والأزرق المعروف به، إلا أن موقع "بي سوكر" كشف أن تغيير الزي كان له سببا خاصا.

وأوضح الموقع أن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم قام بتغير الزي لتكريم الجيل الذي حقق بطولة "كوبا أميركا" عام 1919، والاحتفال بمرور قرن على تتويج منتخب "السامبا" بلقبه الأول في البطولة القارية (1919)، بعد الفوز على أوروغواي في المباراة النهائية التي كان يرتدي فيها لاعبو "السيليساو" الزي الأبيض.

ويرتبط الزي الأبيض بذكريات سيئة لدى عشاق منتخب السامبا، حين خسر نهائي كأس العالم 1950 على أرضه أمام أوروغواي، ثم الهزيمة أمام نفس المنتخب في نهائي "كوبا أميركا" عام 1953، وبعد ما حدث قررت البرازيل الاتجاه إلى الزي الأصفر لكسر نحس خسارة النهائيات.

وظهر المنتخب بالقميص الأصفر في مونديال 1954، لكنه لم يفز باللقب، حيث ودع المنافسات من دور الثمانية، قبل أن يعود في مونديال 1958 بنفس الزي ليفوز بكأس العالم للمرة الأولى في تاريخه.

 


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية