نيويورك.. حادث إطارات «مخيف» لطائرة ركاب لحظة هبوطها

مدار الساعة - أعلن مطار نيوارك، أحد المطارات الثلاثة التي تخدم مدينة نيويورك، أنّ حركة الملاحة فيه عادت عصر السبت إلى طبيعتها بعدما توقفت قرابة ساعتين إثر خروج طائرة ركاب تابعة لشركة "يونايتد إيرلاينز" عن المدرّج، في حادث لم يسفر عن إصابات.

وكانت وكالة الطيران الفيدرالية الأميركية قالت إنّ "طائرة الرحلة 627 التابعة ليونايتد إيرلاينز هبطت في الساعة الواحدة بعد الظهر على المدرج 22 في مطار نيوارك ليبرتي الدولي، ثم انزلقت إلى الجانب الأيسر من المسار".

وأشارت الوكالة إلى أنّ عجلات الهبوط اليسرى "انغرست في منطقة عشبية"، فيما ذكر موقع "إندبندنت" على الإنترنت أن الحادث وقع بعد "انفجار بالعجلات" حدث وقت هبوط الطائرة.

وأضافت "لم يتمّ إبلاغ وكالة الطيران الفيدرالية عن وقوع إصابات"، مشيرة إلى أنّ عملية سحب الطائرة ستنطلق حالما يتمّ إجلاء ركابها وأفراد طاقمها.

من جهتها قالت يونايتد إيرلاينز إنّ الطائرة كانت قادمة من دنفر بولاية كولورادو، حين عانت من مشكلة في "عدد من إطاراتها" لدى هبوطها في مطار نيوارك.

وأضافت الشركة أنّ الطائرة كانت تقلّ 166 راكباً لم يصب أيّ منهم بجروح تستدعي علاجاً في المستشفى، مشيرةً إلى أنّ الركاب الذين أصيبوا بجروح طفيفة "رفضوا تلقّي أيّ علاج طبي" على الرّغم من أنّ المسعفين كانوا موجودين في المكان تحسّباً.

وعصر السبت قرابة الساعة الثالثة (19:00 ت غ) أعلن مطار نيوارك أنّ حركة الملاحة فيه عادت إلى طبيعتها، متوقّعاً في الوقت نفسه "استمرار التأخير" في بعض الرحلات بسبب "حالة الطوارئ" التي استمرت في المطار قرابة ساعتين من جرّاء الحادث.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية