مدير «تسلا» الأعلى أجرا في الولايات المتحدة

مدار الساعة - أكدت وسائل الإعلام الأمريكية، أن مؤسس شركة "تسلا" لإنتاج السيارات الكهربائية، إيلون موسك، أصبح من أعلى مدراء الشركات في الولايات المتحدة أجرا.

وذكرت صحيفة "ذي نيويورك تايمز" الأمريكية، والتي نشرت التصنيف على موقعها الإلكتروني، أن "موسك أصبح على رأس القائمة مبتعدا بشكل ملحوظ عن بقية المدراء، إذ بلغ مجموع أجوره للعام 2018 المنصرم، 2.284 مليار دولار، ما يعادل تقريبا زيادة بحجم 4.5 مليون بالمائة، مقارنة مع عام 2017، حيث تسلم وقتها مرتبا صافيا يعادل 55 ألف دولار، أضيفت إليه عقود شراء أسهم الشركة".

ونوهت المصادر، إلى أن متوسط أجور العاملين في "تسلا"، يصل إلى 56 ألف دولار، لذلك تصنف الشركة في المرتبة 138 من بين الشركات الأمريكية الأخرى.

وتابعت الصحيفة، أن مدير شركة "ديسكفري"، ديفيد زاسلاف، حل في المركز الثاني، فيما جاء في المركز الثالث مدير شركة "بولو ألتو نتوركس"، نيكيشا آروري.

ويُعرف عن موسك، سلوكه الفظيع في الشبكات الاجتماعية، ففي أواخر شهر أبريل الماضي، اضطر إلى مناقشة أمور تهم شركته المنتجة للسيارات الكهربائية مع محامين محترفين، على موقع "تويتر".

ورفعت هيئة الأوراق المالية الأمريكية، دعوى جنائية ضد موسك، في سبتمبر الماضي، بسبب تغريدة كتب فيها أنه "عازم على تحويل الشركة إلى خاصة وشراء جميع أسهمها بـ420 دولارا للسهم الواحد".

وذكرت اللجنة، أن القيمة المقترحة كانت أعلى من أسعار القيمة الحقيقية للسهم في السوق، وأن موسك تراجع عقبها عن مخططاته، ما دفع لاتهامه بـ"الاحتيال"، للتأثير على سعر السوق.

وأدى الأمر إلى ترك إيلون توسك منصب رئيس مجلس إدارة الشركة.

المصدر: لينتا.رو + نيويورك تايمز

مدير


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية