أبناء مخيم البقعة ينتفضون ضد صفحة مشبوهة.. ويعلنون: زوبعة في فنجان

مدار الساعة - رفض أبناء مخيم البقعة ما أوردته صفحة مشبوهة على الفيس بوك تحت عنوان (حراك المخيمات في الاردن).

وجاء في بيان لأبناء المخيم:

في الوقت الذي تتعرض له المنطقة لتغيير ممنهج ولهجمة غير مسبوقة من خلال ما يتم نشره فيما يتعلق ب صفقة القرن. وإنهاء القضية الفلسطينية عبر خرائط في اراض لا تمت بصلة ل فلسطين التاريخية.
ومن حيث تم البدء بمدينة القدس في الادعاء الامريكي الرسمي عاصمة لدولة الاحتلال (إسرائيل) وبنقل السفارة الامريكية، وقف جلالة الملك عبدالله الثاني وحيدا معلنا لاءاته الثلاث الرافضة لتهويد القدس الشريف
وان الوصاية العربية الاردنية الهاشمية على المقدسات ثابت لا يتزحزح وبأن الاردن لن يكون في قاموسه بديلا لفلسطين وعودة اللاجئين لتتشكل حالة من المد الشعبي العارم حول جلالته في كل اسقاع الاردن مدنه وقراه ومخيماته. ولسان حالهم بأن كلنا معك وانت يا جلالة الملك قوي بشعبك الوفي الكبير بمواقفه
..
في ظل هذا الالتفاف الشعبي ليس من الغريب وليس بمفاجئ بل أن ظهور هذه الحالات المأفونة متوقع تحت مسميات حراكية تارة مع الاصلاح والتغيير وتارة مع محاربة الفساد وهذا مقبول لدى العقل الاردني لكن ان يصل الأمر إلى حد اللعب بالنار في ضرب اساس المكون الاردني وعنوان استقراره المتمثل بالقصر وبشخص صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني باسم (حراك المخيمات في الاردن) على اعتبار اننا نشهد ثورة لا اساس لها في هذا الوجود ضمن حدود اردننا الغالي ونحن الذين شهدنا كل ما جرى وحصل في بعض البلدان العربية وفي بعضها لا زال يجري ورأينا الدمار والخراب والقتل يتفشى فيها.

نعم

كان الاردنيون جميعا من شتى الاصول والمنابت يعلنون ثورة التكاتف والتكامل الاجتماعي والالتصاق كل يده بيد الاخر وكل قلبه على قلب الاخر ليتوحد النبض حول الاردن قيادة وحكومة وشعبا فكانت ثورة المخيمات
كلنا امن عام
كلنا الجيش العربي
كلنا مخابرات
لنصدر إلى العالم ملحمة الشعب الاردني التاريخية في التوافق الوطني والحفاظ على مقدرات الدولة في كل مدينة وقرية وشارع

ومن هنا فاننا نؤكد بأن ما تم الاعلان عنه تحت هذا المسمى الدخيل على مفاهيم ومعتقدات الاردنيين من ابناء المخيمات، ما هو إلا زوبعة في فنجان المراد منها بين وواضح خلق هوة ما بين المخيم والقرية ما بين الحكومة والشعب
ما بين النظام الحاني وابناء المخيمات مجتمعة التي في الامس القريب التقت في مخيم شنلر لتعلن موقفها التاريخي بصرخة مدوية أن كلنا معك يا جلالة الملك


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية