المجلس الانتقالي السوداني يعلن استئناف المفاوضات مع قوى التغيير

مدار الساعة - أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان استئناف المفاوضات مع قوى الحرية والتغيير المدنية، حول مراحل تسليم السلطة للمدنيين، عقب توقفها.

وذكر بيان صادر عن المجلس العسكري اليوم السبت: "يعلن المجلس العسكري الانتقالي استئناف التفاوض مع إعلان قوي الحرية والتغيير غدا الأحد بالقصر الجمهوري".

وكانت "قوى إعلان الحرية والتغيير"، أعربت يوم الخميس الماضي، عن أسفها لقرار المجلس الانتقالي تعليق التفاوض مع المحتجين لمدة 72 ساعة، وسط استمرار اعتصامات في العاصمة ومدن سوادنية أخرى.

وقبل يوم من ذلك، أعلن المجلس العسكري (الذي يتولى إدارة شؤون الدولة بعد الإطاحة بحكم الرئيس عمر البشير)، أنه توصل إلى اتفاق على 90% من القضايا مع قوى إعلان الحرية والتغيير، وأبرز نقاطه مرحلة انتقالية من 3 سنوات، ومجلس تشريعي مكون من 300 عضو.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية