مقاول يتسبب بانسداد مناهل الصرف الصحي شرقي اربد

مدار الساعة - جرفت آليات شركة مقاولات، مناهل الصرف الصحي التابعة لشركة مياه اليرموك، أثناء تنفيذ الأولى توسعة وتعبيد لشوارع شرقي المدينة الحرفية في اربد (الصناعية ) وشمال شرق مسجد المقرئ، واخفت ملامحها بالكامل وتسببت بدخول الطمم اليها واغلاقها.

ودعت شركة مياه اليرموك في بيان صحفي اصدرته اليوم الأربعاء، الى التنسيق والمتابعة مع الجهات المعنية لتجنب الاضرار بالبنى التحتية لشبكات الصرف الصحي وحتى خطوط المياه احيانا، مشيرة الى أن غياب التنسيق يمكن ان يفضي الى حدوث هكذا حوادث، وتوقف الخدمة عن المواطنين خاصة في الصيف الذي يتزايد فيه الطلب على المياه.

وحسب الشركة، تطلبت حادثة الأمس جهدا لافتا للكشف عن المناهل لتجنب حدوث فيضان المياه العادمة في الشوارع، ناهيك عن تسبب اعمال البحث عن تكسير خطوط وشبكات مياه، ما ادى إلى قطع التزويد عن مواطنين لحين اجراء الاصلاحات اللازمة التي تستمر احيانا طيلة ساعات الليل والنهار.

واكدت شركة مياه اليرموك ان صيانة شبكات الصرف الصحي من مسؤوليتها، وان فرق الصيانة تعمل على مدار الساعة لمعالجة اي شكوى بالصرف الصحي، لكن بالنظر الى اسباب شكاوى فيضانات الصرف الصحي فإن الغالبية العظمى منها تعود الى إساءة استخدام الشبكات والاعتداء عليها من اطراف عديدة.

يذكر ان شركة المقاولات تنفذ مشاريع كبيرة للصرف الصحي في مناطق امتياز عملها بقرى كفريوبا، دوقرا، سوم، جمحا، بيت يافا، هام، ناطفة، بكلفة مالية حوالي 42 مليون دينار وربطها على محطة تنقية دوقرا، وإنشاء شبكة صرف صحي متكاملة لبلدتي حكما والمغير بكلفة مالية حوالي 15 مليون دينار وربطها على محطتي دوقرا والشلالة.(بترا)


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية