شركة إسرائيلية تخترق واتساب.. حصن هاتفك بهذه الخطوة

مدار الساعة - أكدت شركة واتساب أن قراصنة إلكترونيين "إسرائيليين" أجروا عمليات تثبيت برمجيات مراقبة تستهدف الهواتف الذكية وأجهزة إلكترونية أخرى، مستغلين ثغرة في التطبيق.

وحديث الشركة جاء بعد نشر تقرير لصحيفة فايننشال تايمز، قالت فيه إن الهجوم طورته شركة الأمن الإلكتروني الإسرائيلية "إن إس أو غروب"، وهي الشركة التي عُرفت في وقت سابق بأنها "وكيل أسلحة إنترنت".

وأضافت الشركة أن هذا الهجوم الإلكتروني استهدف "مجموعة منتقاة من المستخدمين"، وهو الهجوم الذي رجحت الشركة المملوكة لفيسبوك أن منفذه "جهة متخصصة في الإنترنت تتمتع بمستوى متقدم في هذا المجال".

وأشار البيان إلى أن إصلاح الثغرة جارٍ العمل فيه الآن، وحثت جميع مستخدميها، البالغ عددهم ملياراً ونصف المليار مستخدم، على تحديث التطبيق كإجراء احترازي إضافي.

وكانت صحيفة فايننشال تايمز أول من نشر أخباراً عن هذا الهجوم الإلكتروني الذي اكتُشف في وقت سابق من الشهر الجاري.

واستخدم منفّذو الهجوم مكالمات صوتية عبر واتساب في التواصل مع الأجهزة المستهدفة، وحتى إذا لم يردّ المستخدم على تلك الاتصالات تجد برمجيات المراقبة طريقها إلى جهاز المستخدم ثم تُحذف المكالمة من سجل مكالمات الهاتف أو جهاز الاتصال، بحسب الصحيفة.

ونقلت "BBC"، اليوم الثلاثاء، عن الشركة أن فريق الأمن الإلكتروني التابع لها كان أول من اكتشف الثغرة، وأرسل بشأنها معلومات لجماعات حقوقية، وشركات متخصصة في الأمن الإلكتروني، ووزارة العدل الأمريكية، في وقت سابق من مايو الجاري.

وقالت واتساب في مذكرة مختصرة وزعتها على وسائل إعلام: "يحمل الهجوم جميع السمات المميزة لمنتج تابع لإحدى الشركات التي تتعاون مع حكومات لإنتاج برمجيات تستخدم في السيطرة على نظام تشغيل الهواتف الذكية".

الخليح اونلاين


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية