توقعات برفع اسعار المحروقات بنسب مرتفعة

رجح خبير في المشتقات النفطية ان تقوم الحكومة برفع اسعار المحروقات في التسعيرة الشهرية لشهر نيسان القام.

وقال الخبير الاقتصادي عامر الشوبكي :  ان مؤشر أسعار المشتقات النفطية لشهر ابريل المقبل يشير إلى الصعود محليا، في ظل ارتفاع مؤشر الأسعار عالميا حسب نشرة بلاتس المعتمدة لدى لجنة تسعير المشتقات النفطية وحسب النشرة الأسبوعية لوزارة الطاقة.

وبين الشوبكي انه بعد دراسة نشرة بلاتس ، تبين ارتفاع أسعار البنزين بشقيه اوكتان 90 و اوكتان 95 بنسب  بنسب وصلت الى -12% اما السولار فكانت نسبة ارتفاعه لا تتجاوز  4% .

وقال الشوبكي انه من المتوقع ان تتبع الحكومة زيادة ممثالة للزيادة العالمية ، على ان تثبت سعر الكاز  نتيجة التزامها بتثبيت السعر حتى لو ارتفع عالميا لحين انتهاء موسم الشتاء.

وقد شهدت اسعار البنزين ارتفاعا عالميا ملحوظا هذا الشهر نتيجة أنخفاض المعروض من البنزين في الأسواق العالمية بسبب أعمال الصيانة التي تجريها مصافي البترول في العالم بداية فصل الربيع إستعدادا للطلب الكبير على البنزين صيفاً ،  وتزامن ذلك مع ارتفاع اخر لخام نفط برنت حتى بلغ اعلى  مستوياته في عام 2019.

وجاء ارتفاع النفط بسبب اتفاق أوبك على تخفيض الإمدادات والمعروض في السوق ضمن خطة خفض ، بالاضافة الى العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على فنزويلا وإيران اللتان تعتبران من الدول النفطية المهمة.

ويشير الشوبكي الى  ان سعر خام برنت وصل صباح الخميس الى 68 دولار للبرميل .

 يذكر ان الحكومة رفعت أسعار المشتقات النفطية بنسب تراوحت ما بين 3.5-7% بداية الشهر الحالي آذار ليصل سعر البنزين 90 الى (72 قرش/ لتر) والبنزين 95 ( 94 قرش/ لتر) والسولار  (60 قرش/لتر) وتثبيت سعر الكاز عند 56 قرش/لتر  وتثبيت سعر الغاز المنزلي عند ٧ دنانير لكل أسطوانة .


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية