الملكة ماكسيما تطلع على تجربة الأردن لتحسين الشمول المالي

مدار الساعة - زارت جلالة الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، مبعوث الأمم المتحدة الخاص للتمويل الشامل من أجل التنمية، اليوم الثلاثاء، البنك المركزي الأردني، واجتمعت مع محافظ البنك المركزي الدكتور زياد فريز واعضاء اللجنة التوجيهية والفنية للاستراتيجية الوطنية للاشتمال المالي.

وثمن فريز دور جلالتها المتميز في دعم الاشتمال المالي كمبعوث خاص للأمم المتحدة للتمويل الشامل من اجل التنمية، مؤكدا أن زيارتها للأردن في هذه المرحلة هو تثمين للجهد الذي تقوم به المملكة في هذا المضمار.

وفي هذا المجال، بين فريز أن ما تم انجازه على صعيد تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للاشتمال المالي والتي تشمل توفير التمويل للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وكذلك تنظيم قطاع التمويل الاصغر وتعزيز دور المرأة وحماية المستهلك المالي. وأشار الى الانجازات المتحققة في نشر الثقافة المالية كأحد الركائز الاساسية والجهود المبذولة على المستوى الوطني في مجال تطوير خدمات الدفع الإلكتروني، من خلال نظام عرض وتحصيل الفواتير إلكترونيا، وخدمات الدفع والتعامل المالي من خلال المحافظ الإلكترونية على الهاتف النقال، وكذلك الجهود المبذولة من خلال المختبر التنظيمي لابتكارات التكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي.

ولفت إلى التحديات القائمة في هذا المجال والتي يعمل البنك على مواجهتها، والمتمثلة بضعف قبول هذه الخدمات واستخداماتها ومخاطر غسل الاموال ومخاطر الأمن السيبراني، ومواجهتها من خلال تطوير التشريعات وتبني الحلول التكنولوجية التي من شأنها تعزيز الامان والسرعة والكفاءة.

من جانبها ثمنت جلالة الملكة ماكسيما، الجهود الحثيثة في مجال الاشتمال المالي والإنجاز المتحقق في سبيل وصول الفئات المستهدفة إلى الخدمات المالية، وبما ينعكس على مستوى المعيشة.

واكدت ضرورة بذل المزيد من الجهود لتوسيع قاعدة الخدمات المالية الإلكترونية، وضرورة إعادة دراسة نموذج عمل الدفع الإلكتروني بالهاتف النقال، بما يؤدي الى زيادة فعاليتها وضرورة ان يكون هناك عدد اكبر من وكلاء خدمة الدفع وتخفيف الاعباء التشريعية لتوسيع مظلة تغطية الخدمات المالية بالمملكة.

ودعت الى تطوير البنية التحتية لاستخدام الهوية الرقمية لتسهيل فتح المحافظ الإلكترونية والحسابات البنكية بما يشمل أتمتة اجراءات "اعرف عميلك"، والتركيز على الفئات الاقل حظا والمرأة واللاجئين، مؤكدين أهمية توسيع نطاق الخدمات المتاحة للاجئين المسجلين رسميا بالمملكة.

وابدت جلالة الملكة ماكسيما، حرصها التام على العمل المشترك كمبعوث الامم المتحدة الخاص للتمويل الشامل من اجل التنمية عبر فتح قنوات الحوار مع المنظمات ذات الاختصاص، وتقديم الدعم التقني والخبرات اللازمة لتأكيد توسيع مظلة الشمول المالي وتطوير خدمات مالية عديدة، ما يسهم بتعزيز الاشتمال المالي بشكل فعال.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية