فتاتا الفيديو مع خالد يوسف تكشفان عن مفأجاة خلال التحقيق (فيديو)

مدار الساعة - أثار نشر فيدوهات لا اخلاقية "إباحية" لفنانتين ضجة ضخمة في مصر وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفع النيابة العامة المصرية، إلى التحقيق مع المتورطين في القضية، ما قادها إلى تورط المخرج المصري الشهير خالد يوسف مع سيدة اعمال مصرية أخرى.

إللاى ذلك كشفت الفنانتان المصريتان، منى فاروق وشيماء الحاج، عن تفاصيل الفيديو الشهير الذي جمعهما بالمخرج المصري خالد يوسف، وأثار ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

واجرى موقع "دوت مصر" مقابلة مصورة مع منى فاروق وشيماء الحاج، تحدثتنا بالتفصيل عما جرى معم مع المخرج خالد يوسف.

عن تفاصيل يوم الواقعة، قائلة إنه كان يوما عاديا، توجهت خلاله لمنزل زوجها خالد يوسف في ميدان لبنان، لتجد شيماء هناك، وتحصل بينهما مشادة بعد أن عرفت أنه متزوج أيضا من شيماء، فقام خالد بتهدئتهما وجلسوا معا وشربوا خمرا لدرجة أفقدتهم الوعي ولم تكن تعرف ما تفعله.

من جهتها، قالت شيماء إنها تعرفت على خالد في البداية بصفته مخرجا سينمائيا يبحث عن وجوه جديدة، بعدها تطورت علاقتهما إلى الحب ثم تزوجا، ولم تكن تعرف أنه متزوج من منى أيضا، إلا في يوم الواقعة.

وكان قاضى المعارضات بمحكمة مدينة نصر قد قرر تجديد حبس كل من شيماء الحاج، ومنى فاروق، 15 يوما على ذمة التحقيقات بعد اتهامهما بنشر فيديو فاضح مع مخرج شهير.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية