مهاتير محمد: لا مشاركة للرياضيين الإسرائيليين بماليزيا

مدار الساعة -  أكد رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، أمس الخميس رفض بلاده منح رياضيين إسرائيليين تأشيرة لدخول البلاد، للمشاركة في بطولة دولية للسباحة البارالمبية 2019.

وقال مهاتير في مؤتمر صحفي: "إذا كان الرياضيون الإسرائيليون مصرين على المشاركة في البطولة، فهذا يعتبر خرقاً لمبادئ السياسة الماليزية، بحسب وكالة الأنباء الماليزية (برناما).

ومن المقرر أن تقام البطولة الدولية بولاية "ساراواك" شرق ماليزيا في الفترة ما بين 29 تموز 2019، و4 آب 2010.

وأشار مهاتير في تحد للجنة الأولمبية الدولية، إلى أنه إذا أرادت الجهات المنظمة للبطولة سحب حق الاستضافة من ماليزيا، "فيمكنها فعل ذلك".

وجاء ذلك تعليقا على احتجاجات اللجنة الأولمبية الإسرائيلية بسبب منع ماليزيا للرياضيين الإسرائيليين من المشاركة في البطولة والتي بسببها ضغطت إسرائيل على المنظمين لإعطاء التأشيرات لرياضيهم.

وقال رئيس الوزراء الماليزي: إننا لا نسمح لهم (بدخول  أراضينا)….وإذا كانوا مصرين على الحضور فهذا يعتبر خطأ.

وأضاف: "حتى وإذا كانوا يريدون سحب حق استضافة الدورة من ماليزيا، فيمكنهم فعل ذلك".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية