أرادت تأديب طفلها فضربته حتى الموت

مدار الساعة - لقي طفل مصري، لا يتجاوز عمره 4 سنوات، مصرعه بعدما انهالت عليه والدته بالضرب المبرح بسبب كثرة البكاء.

وتوجّه رجال الأمن والبحث الجنائي الى المستشفى بسبب وجود شبهة جنائية في وفاة الطفل نتيجة وجود آثار اعتداء على جسده، وذلك بعد تلقي قسم شرطة الشيخ زايد في القاهرة بلاغاً يفيد بوصول الطفل الى إحدى المستشفيات بحالة صحية حرجة ووفاته على الفور.

وبعد التحريات، تبيّن أن والدة الطفل هي من ارتكتبت هذه الجريمة المروّعة، إذ اعترفت أمام رجال الأمن أنها اعتدت على ابنها بالضرب بدافع تأديبه نتيجة كثرة بكائه.

يشار الى أن الوالدة قد احتجزت لاستكمال التحقيقات معها في هذه القضية. 


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية