مباراة الاردن وسوريا .. والجمهور الاردني اليتيم


الكاتب :جميل يوسف الشبول
مدار الساعة - بعد قيام السفارة السورية او الدولة السورية بشراء جميع تذاكر مباراتهم امام الاردن الشقيق باستثناء 1500 بطاقة تركها الاخوة لنا من باب الجيرة ، صرح الاتحاد الاردني لكرة القدم تصريحا
يلوم فيه مشجعي المنتخب بعدم مبادرتهم لشراء البطاقات بوقت مبكر وقبل بدء فعاليات البطولة.
تنبه الاتحاد السوري للورقة الاهم التي يحملها المنتخب الاردني ولا يعرفها اتحادنا ويعرفها العالم اجمع واعتقد ان الاتحاد السوري كان يستمع لتصريحات مدرب استراليا الذي خاض احدى مبارياته
في عمان وتمنى ان يكون لديه مثل هذا الجمهور ومثل هذا التشجيع عندما وصف قوة التشجيع الاردني بطائرة البيونغ عندما تهم بالاقلاع .
اما الاخوة في الخليج في قطر والامارات فقد قال احد المسؤولين القطريين ان الجمهور الاردني هو الذي يعطي البطولات القوة وان المباريات التي يكون فيها طرف اردني تكون مباريات متميزة وتمنى هؤلاء كما تمنى المدرب الاسترالي .
تصريح اتحادنا غير موفق وفيه هروب من المسؤولية ولا نريد ان نفصل الادوار لاصحاب المناصب في الاتحاد والتي يفترض ان يكونوا هم المرجعية في ذلك ولا وقت لدينا للاختصام لكننا نقول للاتحاد عليك استخدام كل الوسائل بما في ذلك الضغط على الاتحاد الاسيوي لتغيير موقع المباراة حتى يتمكن الجمهور الاردني من تشجيع منتخب بلاده وعلى حساب الاتحاد والدولة الاردنية فهذا الجمهور الوفي يستحق ان يعطى تذاكر مجانية اسوة بمن يأخذ تذاكر سفر مجانية لحضور المباريات الخارجية ولا نسمع من تشجيعهم ما يليق بالمناسبة.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية