السفير العبادي يشيد بالمنتخب ويكشف الاستعدادات لتأمين مؤازرة جماهيرية مثالية

مدار الساعة - اعتبر السفير الأردني في دولة الإمارات العربية المتحدة جمعة العبادي أن نشامى المنتخب الوطني لكرة القدم لطالما كانوا خير سفير للوطن، بدلالة ما حققه المنتخب امس الأول بالفوز على استراليا.

وأكد خلال حضوره لحفل استقبال نظمته الجمعية الاردنية في أبو ظبي بحضور أعضاء مجلس إدارة الجمعية والوفد الإعلامي الأردني ورئيس الاتحاد العربي للصحافة الرياضية محمد جميل عبد القادر، ووكالة الأنباء الأردنية وعدد من ممثلي رابطة مشجعي المنتخب الوطني، أن النشامى شكلوا مصدرا لحالة فرح حقيقية انعكست آثارها بشكل مباشر على الوطن.

وقال: لقد جعلوا الأردن فخوراً بالفعل قياساً بما قدموه في مباراة قوية ومثيرة ونقلوا عن الوطن صورة ولا أروع وباتوا حديث الشارع الرياضي وهو أمر ليس بغريب أو جديد عليهم، اذ أن هناك مواقف سابقة كانت شاهدة على ذلك.

وأبدى العبادي ثقته بقدرة النشامى على المضي قدماً في البطولة والاستمرار بذات النهج الرائع واللافت وهي الثقة الموجودة كذلك لدى كافة الأردنيين سواء على أرض الوطن أو من ابناء الجالية في الإمارات، وأكد أن دعمهم واجب وطني وسيتواصل دون انقطاع، وثمن في الوقت ذاته العطاءات التي قدمها لاعبو المنتخب والتي تكللت بهذا الإنجاز.

ونوه السفير إلى الإجراءات التي كانت أعدتها السفارة الأردنية في الإمارات لتأمين توفير الدعم للنشامى، وقال: بدأنا بترتيبات خاصة وبشكل مبكر بغرض الوصول إلى الجاهزية الإدارية المطلوبة أثناء مشاركة النشامى وكان الهدف يتمثل بتقديم كافة التسهيلات اللازمة والدعم والمؤازرة وعلى مختلف الصعد.

كما حرصنا على فتح قنوات التنسيق مع كافة جمعيات ومنتديات بأبناء الجالية الأردنية هنا في الإمارات سواء من ترتيبات استقبال وفد النشامى في المطار أو النواحي الخاصة بالحضور الجماهيري الذي سعينا جاهدين لتوسيعه بالقدر الذي يضمن حصول النشامى على موازرة مميزة في مبارياته كما شاهدناه على مدرجات ستاد هزاع بن زايد.

وشكر العبادي الجماهير الأردنية على انضباطها وتميزها ومثاليتها في التشجيع واعتبره أمراً عكس واقعا حقيقيا للنشامى وأكد الأخلاقيات العالية التي يتمتع بها الأردنيون أينما كانوا، وأكد أن هذه الصورة ستتواصل في كافة المباريات.

من جانبه، تطرق رئيس الجمعية الاردنية في ابو ظبي فريد الزعبي إلى الدور الذي قامت الجمعية بالتنسيق مع السفارة وبقية الجمعيات والمنتديات الخاصة بأبناء الجالية والمنتشرة في الإمارات، من خلال الترتيبات اللازمة والمرتبطة بمشاركة النشامى في هذا الحدث القاري.

وأضاف: عملنا بمبدأ واجبنا تجاه الوطن وسفرائه النشامى وندرك قيمة هذه المناسبة التي تتطلب حشد الجهود وبذل الطاقات، لذلك حرصنا على تلبية كافة الاحتياجات وتحديداً التي تتعلق بالجماهير من خلال تنسيق عمليات استقبال الوفد وحضور المباريات في الملاعب أو حتى تنظيم لقاءات لمتابعتها في مقر الجمعية لمن لن يتسن له متابعتها من على أرض الواقع.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية