صالح العرموطي .. عد الينا

بقلم المحامي محمد الصبيحي

(جرح بظهر الخيل متداري لا الخيل تشكو ولا الخيال داري) كان هذا ابلغ تعليق وردني على على ما بح صوتك به في مجلس الخطباء.

لم ينتشر مقطع فيديو مثلما انتشر ذلك المقطع المؤثر من كلمتك في مناقشة قانون الموازنة.

كل الذين اصغوا اليك كانوا خارج القبة والذين تداولوا كلمتك كانوا في الشوارع والدواوين وفي كل زوايا الوطن ولم يكن بينهم أحد تحت القبة العارية.

ابكي معك على دم الديمقراطية المسفوح والوطن المجروح .. انعى معك واليك والى كل احرار الوطن سيادة القانون وهيبة الدستور والشجاعة التي كانت في الصدور.

انعى اليك سلطة القضاء التي تقطعت أوصالها وتردى حالها ورحل فرسانها وضيقوا الخناق على رجالها.

انعى اليك قبة تناثرت ثقوبها وانتثرت عيوبها وانتفخت جيوبها وسار في هجائها قريبها وبعيدها

ابكي معك على خبز الفقراء وبخل الأغنياء ومشاعر الكبرياء في عيوننا وانحدار رؤوس الكرام عند موائد اللئام .

اقول لك ما قاله أبو البقاء الرندي :

ألا نفوس ابيات لها همم أما على الخير أنصار واعوان ، يا من لذلة قوم بعد عزهم أحال حالهم جور وطغيان ، لمثل هذا يذوب القلب من كمد أن كان في القلب اسلام وايمان .

واخيرا الم تتعظ يا صديقي بتجربة ونصيحة صديقك الذي صال وجال تحت القبة حتى اكتشف انها ليست ساحة الفرسان فزهد بالمكان.

صالح العرموطي ايها الفارس المحارب غادر المكان وعد الى ساحة الفرسان.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية