«فلسطين النيابية» تبحث موضوع الأسرى الأردنيين في سجون إسرائيل

مدار الساعة - بحثت لجنة فلسطين النيابية خلال اجتماع عقد برئاسة رئيس اللجنة النائب المحامي يحيى السعود، اليوم الثلاثاء بحضور وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، موضوع الأسرى الأردنيين المعتقلين في سجون الاحتلال والدعم المخصص لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) ومواضيع تهم المخيمات.

وثمنت اللجنة الجهود الدبلوماسية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني في إعادة الزخم للقضية الفلسطينية.

وقال السعود ان هذا اللقاء يأتي ضمن تعزيز التشاركية ما بين السلطتين التشريعية والتنفيذية مشددا على ضرورة أن يكون هناك زيارة لذوي المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي للاطمئنان عليهم وعلى أحوالهم.

بدورهم، أشاد أعضاء اللجنة بالجهود الدبلوماسية الأردنية والتي تعمل على إعادة الزخم للقضية الفلسطينية، وجهودها في تخفيض عجز "الاونروا"، مطالبين بمنح رؤساء لجان تحسين خدمات المخيمات مزيداً من الصلاحيات للقيام بواجباتهم على أكمل وجه.

من جهته، قال الصفدي إن جلالة الملك عبدالله الثاني يؤكد دائما على موقف الأردن الثابت والراسخ تجاه القضية الفلسطينية لنيل حقوقهم المشروع وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام 1967، لافتاً إلى أن الأردن وبقيادة جلالته، قاد جهوداً دبلوماسية جبارة لتخفيض عجز الموازنة بـ"الاونروا" من 440 مليون دولار أميركي إلى 22 مليون دولار.

وحول موضوع المعتقلين الأردنيين في سجون الاحتلال، أكد الصفدي أن السفارة الأردنية في تل أبيب تقوم بكافة الجهود لترتيب زيارة الأهالي لذويهم هناك، مشيراً إلى ضرورة أن يكون هناك اجتماع مقبل لتحديد ما يمكن دراسته ومناقشته فيما يتعلق بالصلاحيات الممنوحة لرؤساء لجان تحسين خدمات المخيمات.(الراي)


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية