العقبة تستقبل 3 آلاف سائح أسبوعيا عبر طيران منخفض التكاليف

مدار الساعة - تشهد مدينة العقبة منذ أسبوعين تدفقا سياحيا لم تسجله منذ سنوات، نتيجة الإجراءات والجهود التي بذلتها سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بالتعاون مع وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة لاستقطاب سياح الطيران المنخفض التكاليف.

ووفق رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة، فإن خطة السلطة للعام الحالي استقطاب 700 ألف سائح، وإطالة مدة الاقامة الى 4 ليال، مبيناً ان السياح الذين قدموا الى العقبة عبر طيران المنخفض التكاليف أمضوا في العقبة 4 ليال، زاروا خلالها وادي رم والبترا، ومارسوا نشاطات ترفيهية مثل الغوص ورياضة المغامرة، فيما أمضى البعض منهم 7 ليال لشمول برامجهم زيارات إلى مناطق سياحية في محافظات أردنية أخرى.

وقدر الشريدة عدد السياح الذين ستحط بهم هذه الرحلات الجوية في العقبة أسبوعيا نحو 3 آلاف سائح، مشيراً إلى أن هذه الأرقام قابلة للزيادة في المستقبل القريب، في حال بدأت خطوط جوية اخرى توجيه رحلاتها الى مطار الملك الحسين.
وارتفعت عدد الرحلات الجوية القادمة الى مطار الملك الحسين اسبوعيا، بعد انضمام طيران الراين اير وايزي جت منخفض التكاليف إلى 21 رحلة، بما فيها الرحلات العارضة.

وقال الشريدة ان ما يميز سياح الطيران المنخفض التكاليف، انه يستقطب شرائح سياحية جديدة خاصة الشباب، كون كلفة النقل منخفضة مقارنة مع شركات طيران اخرى، مضيفاً ان هذه الفئة من السياح تعمل على الحجز مسبقا من بلادها في فنادق ذات تصنيف 3 نجوم و2 نجمة ومخيمات وادي رم، كما أنها تتواصل مباشرة مع منظمي برامج سياحة المغامرات والغوص وبعض الأنماط السياحية التي يتميز بها الشباب.

من جهته توقع مدير عام هيئة تنشيط السياحة الدكتور عبدالرزاق عربيات ان تساهم هذه الخطوط في تنشيط الحركة السياحية الى العقبة ومنطقة المثلث الذهبي، ومن ثم الى باقي المناطق السياحية في المملكة.

وأشار إلى أن تشغيل هذه الخطوط جاء بعد جهود مشتركة بين هيئة تنشيط السياحة الاردنية مع شركة "ايزي جت" للطيران، لافتا إلى أن الشركة تعمل ضمن منظومة الطيران المنخفض التكاليف الذي يقدم الخدمات الأساسية للركاب.

وأكد أن طائرة ايزي جت ستهبط في العقبة مرتين كل اسبوعين من برلين ولندن و6 مرات عبر طيران الراين اير من صوفيا البلغارية وكولون الالمانية واثنيا من اليونان وروما من ايطاليا.

وأوضح عربيات، بان حركة الطائرات من هذه العواصم الى العقبة سيستمر 5 سنوات مقبلة وبإجمالي مسافرين يصل الى 250 الف سائح.

وقال عضو لجنة السياحة ورئيس جمعية مراكز الغوص في العقبة خماش ياسين، إن ما شهدته العقبة خلال الاسبوع الماضي كان مفاجئا، بسبب الارتفاع المفاجئ بنسبة الإشغال الفندقي، الذي وصل في بعض فنادقها إلى 95 %، مؤكداً أن القرية السياحية التي يمتلكها في جنوب العقبة استقبلت سياحا أجانب لم يجدوا حجزا مسبقا من بلادهم، وتم توفير مرادهم من خلال التنسيق مع اصحاب فنادق وقرى سياحية اخرى.

واكد خماش ياسين بان لجنة السياحة تتابع الجهود، التي تبذلها سلطة منطقة العقبة الخاصة والتسهيلات، التي تقدمها من اجل استقطاب السياحة الاجنبية وتحريك العجلة الاقتصادية في العقبة.

من جهتهم وصف سياح أجانب زيارتهم إلى العقبة ووادي رم والبترا، انها رحلة العمر لما شاهدوه من مناظر ساحرة وخلابة ومناخ استثنائي عن كثير من دول زاروها في وقت سابق، مؤكدين ان ما لفت انتباهم لحظة وصولهم العقبة دفء الاستقبال وحسن الضيافة وسلاسة الاجراءات على المعابر الحدودية.(الغد)


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة

آخر الأخبار

الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية