بعد تجاهل الحراس لصراخها.. سجينة تقتلع عينها وتأكلها

مدار الساعة - اقتلعت سجينة أمريكية في كاليفورنيا عينها وابتلعتها في زنزانتها، بعد أن تجاهل حراس السجن صراخها لمدة 4 ساعات.

ووقع هذا الحادث البشع في مؤسسة كاليفورنيا للنساء بمدينة تشينو، وكانت السجينة، التي لم يُذكر اسمها، تصرخ كل 15 دقيقة لمدة 4 ساعات على الأقل قبل جلوسها على الأرض واقتلاع عينها.

وعندما هرع الحراس إلى زنزانتها كانت السجينة قد أكلت عينها بالفعل.

ولم يتم تقديم دواء للسيدة، حتى بعد أن تم توصيف حالتها بأنها مصابة بمرض “الذهان”.

وقد تم مؤخرًا توضيح تفاصيل هذه الحادثة في تقرير لصحيفة “لوس أنجلوس تايمز”، الذي انتقد مستوى الرعاية الصحية للمصابين بالأمراض العقلية في سجون كاليفورنيا.

وكتب الدكتور مايكل غولدينغ، كبير الأطباء النفسيين في سجون الولاية، هذا التقرير، وقال إن السجناء الضعفاء لا يتلقون الرعاية المناسبة.

وتم تقييم حالة النزيلة التي اقتلعت عينها من قبل طبيب نفسي، ولكن لم يتم إعطاؤها أي أدوية، رغم ظهور أعراض تشير إلى أنها بحاجة إلى الدواء بشكل فوري.

وقال غولدنغ في تقريره: “المأساة هي أن أي طبيب نفسي مختص أو طبيب عام كان بإمكانه وصف الدواء للمريضة”.

وأصدرت إدارة كاليفورنيا للإصلاحيات وإعادة التأهيل بيانًا انتقدت فيه تقرير غولدنغ.

وقالت متحدثة باسم الإدارة: “ترفض الإدارة بشدة مزاعم هذا الشخص، وتتطلع إلى مراجعة عادلة وشاملة والتحقق من الأمر”.وكالات


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية