تمثال ’صلاح‘ بشرم الشيخ يُفجّر موجة من السخرية

مدار الساعة - أزاح منظمو منتدى شباب العالم في مدينة شرم الشيخ المصرية، الأحد، الستار عن تمثال للنجم المصري محمد صلاح، "أيقونة" نادي ليفربول الإنجليزي، وسط حالة من التهكم والتندر على التمثال الذي بدا كأنه لشخص آخر.

وفور الكشف عن تمثال "صلاح"، انهالت عبارات السخرية والدهشة على التمثال الجديد في مختلف منصات التواصل الاجتماعي؛ بسبب عدم وجود شبه كبير بينه وبين "أبو مكة" (نسبة إلى ابنته الصغيرة الوحيدة).

وتداول المغردون المصريون صور التمثال وأرفقوها بعبارات ساخرة، في حين لم يُعلق "الملك المصري" على التمثال الجديد بعد.

وفي ذات السياق، قالت صاحبة التمثال، النحاتة مي عبد الله، أنها "صنعته فقط لأرضي شغفي وأشعر بالسعادة، ثم فكرت أن أتقدم به لمنتدى شباب العالم، وأشارك فيه للعام الثاني بهذا التمثال".

وأشارت في تصريحات لصحيفة "اليوم السابع" المصرية، إلى أنها "تقدمت بطلب لحضور المنتدى عن طريق الإنترنت والمشاركة بالتمثال الذي صنعته"، لافتة إلى أنها اختارت أن "تخلد تلك الابتسامة المرسومة على ملامحه ونظرته الممتنة للسماء عقب كل هدف يسدده".

وأوضحت أن التمثال احتاج شهراً كاملاً من العمل حتى تكتمل جميع ملامحه وتفاصيله التي نحتتها على الجبس، وأنه احتاج أيضاً إلى مرحلة أخرى من العمل ليتحول إلى البرونز قبل أن يستقر فى مكانه بمنتدى شباب العالم.

يُشار إلى أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي افتتح منتدى شباب العالم، السبت، الذي يستمر حتى السادس من نوفمبر الجاري، بمشاركة أكثر من 5 آلاف شاب وفتاة ممثلين لـ160 دولة حول العالم.

في الجهة المقابلة، بصم الدولي المصري الموسم المنصرم على أفضل مواسمه الكروية على الإطلاق، بعدما دخل القائمة النهائية للاعبين المرشحين لأفضل لاعب في أوروبا والعالم.

وكان صلاح قد تُوج بجائزتي "أفضل لاعب" و"الحذاء الذهبي" في الموسم المنصرم بالدوري الإنجليزي، كما قاد ليفربول لنهائي دوري أبطال أوروبا، قبل خسارة اللقب أمام ريال مدريد الإسباني،


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية