ألكاسير: السعادة سر رحيلي عن برشلونة

مدار الساعة - قال الإسباني باكو ألكاسير، مهاجم فريق بوروسيا دورتموند الألماني، إنه غادر برشلونة الإسباني، بحثا عن السعادة بعد أن قضى فترة على مقاعد بدلاء الفريق الكتالوني.

وتابع ألكاسير، العائد لتمثيل منتخب إسبانيا بعد تألقه مع بوروسيا دورتموند هذا الموسم: "تواجدي هنا يجعلني سعيدًا، في النهاية كل شيء يعود إلى صناع القرار، قضيت عامين في برشلونة ولم تكن الأمور كما أردتها، وقررت البحث عن دقائق في الخارج".

وحول عدم الثقة به عندما كان لاعبًا في برشلونة، أوضح: "لا أعرف ما الذي يمكن أن يحدث، لكن بالنسبة لي لاعب بثقة أفضل من لاعب بدونها".

وعن تألقه في الدوري الألماني، أكمل: "لقد ساعدني زملائي منذ اليوم الأول، وقد واجهت صعوبة بسبب تغيير الأجواء واللغة، ولكنهم جعلوا الأمر سهلًا بالنسبة لي وتكيفت بسرعة وأسرتي معي".

وقارن بين تواجده مع إسبانيا سابقًا والآن، أضاف: "الآن نحن مجموعة أصغر سنًا، مع وجوه جديدة، المدرب هو من يقرر إذا ما كان علينا تغيير الأسلوب أم لا، لكنني لا أعتقد أنه سيغير الكثير".

وتابع: "المستوى مرتفع جدًا هنا، بدايتي هي التي جعلتني أتواجد في المنتخب الوطني، سأحاول عدم الاستسلام ومواصلة القتال من أجل حجز مكان دائم هنا".

وحول لويس إنريكي، المدرب الجديد للمنتخب الإسباني، قال: "إنه مدرب جاد جدًا، مباشر، ويخبرك بكل شيء بوضوح تام".

وعن محادثته مع إرنستو فالفيردي، قبل الخروج من برشلونة، قال: "القرارات التي يمكنني اتخاذها قمت بها بالفعل، تحدثت مع إرنستو وقررت البحث عن دقائق في الخارج، في برشلونة مع تواجد ميسي وسواريز وديمبلي الأمر معقد".

وتحدث عن أزمة النتائج في ريال مدريد وبرشلونة: "من السابق لأوانه التفكير أو تحديد من يمكنه الفوز باللقب، الأكثر انتظامًا سيفوز به، رغم أن بدايتهما كانت غير منتظمة".

واختتم عن دوري أبطال أوروبا: "سوف نلعب أمام أتلتيكو مدريد وهو فريق صعب للغاية، يعرف ما يقوم به، ولديه الكثير من الإمكانيات، لكن علينا أن نمضي خطوة بخطوة، الآن سأفكر بالمنتخب فقط".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية